طهران تؤکد ضرورة الحذر من الممارسات المشبوهة لمناهضي العلاقات بین ايران وافغانستان

طهران / 3 کانون الاول / دیسمبر /ارنا- دعا المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، مسؤولي الحكومة الأفغانية إلى توخي المزيد من الدقة والحذر في نشر الأخبار وعدم التسرع في إصدار بيانات رسمية، بعد نشر صور في الفضاء الإلكتروني حول حادث اساءة لعدد من الرعايا الأفغان، مؤكدا بان هذا الحادث لم يقع في ايران.

واعرب خطيب زادة مساء الخميس، اثر بيان لقوى الامن الداخلي الايراني يفيد بأن الصور المنشورة في الفضاء الإلكتروني والتي تسيء إلى الأخوة الأفغان غير صحيحة من حيث الأساس ولم يقع الحادث في إيران، اعرب عن أسفه لوقوع مثل هذا الحادث في أي مكان كان في العالم، داعيا مسؤولي الحكومة الأفغانية الصديقة والشقيقة إلى توخي الحذر في نشر الأخبار وعدم التسرع في إصدار البيانات الرسمية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية: انه في الوقت الذي من المقرر ان يتم تدشين الخط السككي "خواف – هرات" من قبل رئيسي البلدين في الأيام المقبلة كرمز لواحد من اكبر اوجه التعاون الثنائي، فلا بد من الحذر من الممارسات المشبوهة لمناهضي العلاقات بين طهران وكابول.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 12 =