الحرس الثوري : ممارسات الصهاينة لن تبقى دون ردّ

طهران / 6 كانون الاول /ديسمبر / ارنا – قال المتحدث باسم الحرس الثوري "العميد رمضان شريف" : ان الصهاينة يعلمون جيدا بأن ممارساتهم الاجرامية لن تبقى دون رد؛ والسنوات الاخيرة قد برهنت الامر لهؤلاء.

واكد ان الامريكيين ومنذ انتصار الثورة الاسلامية لغاية اليوم، لم يتوقفوا عن معاداة الشعب الايراني؛ مبينا ان جميع شؤون البلاد في مرحلة ما قبل الثورة كانت خاضعة لسيطرة واشنطن و130 مستشارا امريكيا، لكن عقب انتصار الثورة الاسلامية في ايران تعرضت مصالح الامريكيين والصهاينة في المنطقة الى الخطر.

وتابع، ان الصهاينة يعتقدون بان الشعب الايراني العظيم اصبح سدا منيعا امام جرائمهم وتطاولهم على المنطقة.

وصرح المتحدث باسم الحرس الثوري، ان الكيان الصهيوني المحتل الذي يفتقر الى اي جذور حضارية، قام على مدى 7 عقود مضت باغتيال 2700 من النخب الاسلامية في المنطقة.

وبيّن العميد شريف، ان الصهاينة يفخرون عند استعراضهم لهذه الاغتيالات الاجرامية وقد ادرجوا اسماء الضحايا في عدد من الكتب. 

كما نوّه الى ان حرمان الدول الاسلامية ولاسيما ايران من التقدم العلمي والتقني يشكل اهم اهداف الصهاينة اليوم؛ مشددا على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية استطاعت ببركة دماء الشهداء الطاهرة ان تحقق الكثير من الانجازات العلمية، وذلك في ضوء توجيهات قائد الثورة الاسلامية وتاكيد سماحته على بلوغ كافة المجالات العلمية في البلاد.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
captcha