وزير الدفاع يؤكد على تصميم ايران للتعاون في إعادة اعمار سوريا

طهران / 8 كانون الاول / ديسمبر/ ارنا – اكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة "العميد امير حاتمي"، ان ايران مصممة على التعاون مع سوريا خلال مرحلة اعادة الاعمار في هذا البلد.

واشار العميد حاتمي، خلال اللقاء مع وزير الخارجية السوري الزائر "فيصل المقداد" اليوم الثلاثاء، الى ان العدو لم يدخر اي جهد في نصب العداء ضد ايران؛ مضيفا ان سوريا مرّت بذات الظغوط خلال السنوات الاخيرة.

كما تطرق الى جريمة الاغتيال الجبانة التي استهدفت مؤخرا العالم الايراني البارز الشهيد محسن فخري زادة، وقبله الفريق الشهيد قاسم سليماني؛ مصرحا ان هذه الممارسات العدائية تدل على افلاس ويأس العدو.

الى ذلك، اعرب وزير الخارجية السوري عن تنديده لاغتيال الشهيد فخري زادة؛ مؤكدا انه لمدعاة للفخر والاعتزاز من ان مؤامرات الامريكيين والصهاينة، بما فيها الاغتيالات لن تثني الجمهورية الاسلامية الايرانية وقواتها المسلحة عن مواصلة السير على نهج التقدم العلمي والدفاعي.

هذا، و وقع المقداد سجّل التعازي الخاص باستشهاد العالم الايراني البارز محسن فخري زادة؛ تعبيرا عن تنديده لجريمة اغتياله.

و وصل وزير الخارجية السوري "فيصل المقداد" الى طهران الاحد الماضي، في زيارة التقى خلالها لحد الان، برئيس الجمهورية حجة الاسلام حسن روحاني و وزير الخارجية محمد جواد ظريف وامين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي شمخاني ومستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي ورئيس البرلمان محمد باقر قاليباف و وزير الدفاع العميد حاتمي.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 1 =