قائد عسكري ايراني: سنواجه ادنى انتهاك لاجوائنا بردّ ناري

طهران / 12 كانون الاول / ديسمبر /ارنا- أكد نائب قائد مقر الدفاع الجوي في الجمهورية الاسلامية الايرانية، العميد قادر رحيم زادة بان ادنى انتهاك لاجواء البلاد سيواجَه بردّ صاعق وناري من قبل الدفاع الجوي.

وفي تصريحه خلال تفقده اليوم السبت مركز قيادة عمليات الدفاع الجوي، قال العميد رحيم زادة: إن أجواء البلاد تعتبر من خطوطنا الحمراء، ومثلما جرب الاعداء من قبل، فإن أدنى انتهاك لأجواء بلادنا سيواجَه بردّ صاعق وناري من قبل دفاعنا الجوي.

واشار العميد رحيم زادة الى بعض التحركات الجوية في المنطقة من قبل قوات اجنبية من خاج المنطقة، وقال: نحن نرصد كل التحركات للقوات الاقليمية والاجنبية الآتية من خارج المنطقة بما فيها تحليق قاذفات "بي52" على مسافة اكثر من 150 كيلومترا عن حدودنا الجوية في جنوب الخليج الفارسي، وأن مقر الدفاع الجوي الشامل في البلاد يرصد تحركاتها لحظة بلحظة.

ونوه الى الموقع الاستراتيجي للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة، واستمرار العداء لها، وقال: ان مقر الدفاع الجوي وفي إطار الشبكة الشاملة للدفاع الجوي، يرصد لحظة بلحظة تحركات انواع الطائرات بطيار او بلا طيار ويقوم بتحليلها، ومن خلال التحقق من أهداف العدو ومعرفة سلوكياته، يتم وضع وتنفيذ الخطط المتناسبة مع الظروف.

واشار الى رغبة بعض دول المنطقة في الاستعانة بالدول الاقليمية والاجنبية لتوفير أمنها، الامر الذي يؤدي الى سلسلة من النشاطات في محيط بلادنا بما فيها تحليق طائرات في أجواء جنوب الخليج الفارسي خارج الخطوط الملاحية الجوية، وقال: اننا مطلعون على جميع هذه التحركات في أجواء دول الجوار، ونرصدها لحظة بلحظة في مراكزنا المعلوماتية والميدانية للدفاع الجوي.

وأكد العميد رحيم زادة أن جاهزية مركز قيادة العمليات للدفاع الجوي هي في مستوى مناسب للغاية، وقال: اننا نفخر بأن لدينا شبابا بواسل وملتزمين سواء في الجيش او الحرس وهم يمثلون السواعد القوية للدفاع الجوي للبلاد، ويؤدون مهامهم بوحدة وانسجام كامل وهم ضمانة استقرار وطمانينة الشعب الايراني.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
8 + 7 =