ضبط ما يزيد عن طن من المخدرات في سيستان وبلوجستان

طهران/14 كانون الأول/ديسمبر/إرنا- أعلن قائد حرس الحدود الإيراني، العميد أحمد علي كودرزي، اليوم الإثنين، عن فشل المهربين وضبط نحو طن واحد و700 كغم من انواع المخدرات من قبل حرس الحدود بمحافظة سيستان وبلوجستان (جنوب شرقي البلاد).

وأضاف: إن حرس الحدود في مدينة سراوان بالمحافظة تمكنوا من ضبط شحنة كبيرة من المخدرات في منطقة "مكسوخته" من خلال تحديد طرق مرور المهربين والموعد المخطط له لنقل المخدرات إلى داخل البلاد عبر إجراءات استخباراتية مكثفة.

وقال قائد حرس الحدود التابع لقوى الأمن الداخلي: إن المهربين كانوا يحاولون تهريب حمولة المخدرات بواسطة سيارة الى داخل الأراضي الإيرانية من الدولة المتاخمة لهذه المحافظة، حيث وجدوا أنفسهم في كمين ضباط حرس الحدود الإيراني، ولاذوا بالفرار.

وتابع: تمكن ضباط حرس الحدود في هذه العمليات من ضبط 945 كغم و800 غم من أنواع المخدرات بما تشمل 885 كغم و600 غم من الافيون، و60 كغم و200 غم من المرجوانا.

 وأشار إلى عمليتين ناجحتين أخريين نفذتها قوات حرس الحدود بمنطقة جابهار في المحافظة، تم تنفيذها بعد عدة أيام وليال من العمل الاستخباراتي والتخطيط العملياتي، من خلال اشتباكات مسلحة مع مهربي المخدرات وتم خلالها ضبط سيارة، وقارب، والقبض على مهربين و 521 كغم من مخدرات المرجوانا، فيما تم ضبط 205 كغم و 240 غم من المرجوانا و 35 كغم من المورفين في العمليات المنفذة أخيرا في جابهار.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =