قيادي في أنصار الله :  الوضع الصهيوني هش ولا يؤهله لخوض معركة ضد ايران

طهران / 14 كانون الاول / ديسمبر/ ارنا - قال القيادي البارز في "حركة أنصار الله" اليمنية، عضو المجلس السياسي الأعلى في صنعاء "حزام الاسد" : إن الوضع الصهيوني هش ولا يؤهله لخوض معركة ضد ايران وجبهة المقاومة.

وفي تصريح صحفي، اليوم الاثنين، عزا حزام الاسد استبعاده توجيه ضربة "إسرائيلية" للجمهورية الإسلامية الإيرانية أو دول مرتبطة بمحور المقاومة، لعدة أسباب من ضمنها الاختلال الأمني للكيان الصهيوني أمام تنامي القدرات العسكرية لفصائل المقاومة وامتلاك محور المقاومة أسلحة ردع إضافة إلى حالة السخط وهشاشة الوضع داخل الكيان، وتعاظم قدرات ايران العسكرية والذي يجعل "اسرائيل" في وضعية ضعيفة جداً.

و أوضح القيادي اليمني، أن الكيان الصهيوني يحاول أن يدفع بأدواته في المنطقة لإظهار بأن هناك تحالف جديد يتشكل لتحصين هذا الكيان، لكنه مؤشر ضعف؛ لافتاً إلى أن الإدارة الأمريكية تحاول استمالة الأنظمة العربية التي كانت في الأساس مطبعة مع الكيان الصهيوني من تحت الطاولة .

وعن توجهات الشعب اليمني تجاه القضية الفلسطينية، قال : إن الشعب اليمني يلتف مع القضايا الأصيلة وهي مواقف مبدئية نابعة عن قيمه الأخلاقية والدينية؛ مشيراً إلى "أن انضمام اليمن إلى محور المقاومة يعطيه ميزات عديدة ومنها انسجام القيادة اليمنية مع الشعب في إطار تبني القضايا المحورية والأساسية، ولا سيما القضية الفلسطينية وغيرها وانحيازه إلى الدول المظلومة".

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 8 =