ايران تعارض اي اجراء مخرب يستهدف امن وسلامة الملاحة البحرية

طهران / 16 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية "سعيد خطيب زادة" : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية، تعارض اي تحرك او اجراء مخرب يستهدف امن وسلامة الملاحة البحرية وحرية التجارة الدولية.

ونقلت الدائرة الاعلامية بوزارة الخارجية اليوم الاربعاء، عن "خطيب زادة" قوله تعليقا على حادث الانفجار والحريق الذي اندلع في احدى ناقلات النفط بالبحر الاحمر، ان "الجمهورية الاسلامية الايرانية ترفض اي اجراء او تحرك مخرب يستهدف الامن والسلامة الملاحية وحرية التجارة الدولية".

كما اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية، على حماية الاستقرار والامن الاقليمي؛ متطلعا الى تظافر الجهود بين دول المنطقة لتامين الملاحة البحرية والتصدي لقراصنة البحار ومكافحة الاتجار بالمحظورات، وصولا الى امن اقليمي مستدام.

وكانت شركة "امبري" البريطانية المعنية بامن الملاحة البحرية، قد اعلنت يوم الاربعاء الماضي (9 كانون الاول)، ان ناقلة نفط تابعة لليونان تعرضت الى اضرار بعد ارتطامها بلغم في ميناء الشقيق السعودي في البحر الاحمر شمالي اليمن.

وبحسب المصدر نفسه، فقد كانت السفينة المنكوبة محملة بشحنة قادمة من الهند، كما ادعت الشركة المشغلة ان الناقلة هوجمت من قبل مصر مجهول.

 هذا ولم يسفر الحادث عن اضرار او اصابات في طاقهما.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
8 + 2 =