واعظي : التآلف والتماسك رمز اجتياز المخاطر والتهديدات

طهران / 19 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – اكد رئيس مكتب رئاسة الجمهورية "محمود واعظي" : ان التماسك والتالف بين القلوب هما ذات الشيء الذي يصون ايران العزيزة من خطر التهديدات؛ وان قيمة ذلك في ظل الايام العصيبة الراهنة لا تقل عن بطولة اسيا.

وفي مدونة له على موقع اينستغرام، وجّه واعظي خطابه الى اعضاء فريق برسبوليس لكرة القدم، بالقول : انني اهنئكم يا ابناء ايران وايّانا ايضا، بهذا الفوز والتماسك والتالف الوطني الجميل الذي تحقق خلال الايام الاخيرة في بلادنا، ولكم فيه حصة كبيرة.

واضاف : ان التالف والتماسك، هما ذات الشيء الذي يصون ايراننا العزيزة من خطر التهديدات، ولا يقلان قيمة في ظل الايام العصيبة الراهنة من البطولة (في دوري ابطال اسيا).

وتابع : انني اعرب باسم الحكومة، عن تقديري لكم جميعا على جهودكم وتفانيكم وسط كافة التحديات، من اجل التاهل لمرحة نهائي دوري ابطال اسيا.

وختم واعظي تغريدته بالقول : انني على يقيق بانكم وجميع زملائكم في رياضة كرة القدم والمدربين الايرانيين، وبدعم الشعب وتماسكه طبعا، ستحققون المزيد من البطولات خلال الجولات القادمة لدوري ابطال اسيا؛ مع تمنياتي لكم بالنجاح وان تجعلوا من خسارتكم اليوم جسرا للانتصارات المستقبلية الكبرى التي تبعث على الفخر في البلاد.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
captcha