فتح معبر ريمدان الحدودي يؤدي إلى تعزيز التجارة بين إيران وباكستان

طهران/21 كانون الأول/ديسمبر/إرنا- أكد ممثل جابهار في مجلس الشورى الإسلامي، معين الدين سعيدي، إن فتح الحدود الرسمية في ريمدان (بمحافظة سيستان وبلوجستان/جنوب شرقي البلاد)، يوفر فرصا وإمكانيات مناسبة لتصدير واستيراد السلع بين إيران وباكستان، وهو مهم للغاية في تطوير المبادلات الاقتصادية الوطنية والمحلية.

وفي حوار مع مراسل إرنا اليوم الإثنين، أكد سعيدي ضرورة تعزيز البنية التحتية في المناطق الحدودية لتنمية العلاقات مع الجوار، وقال، ان قيمة التبادل التجاري بين إيران وباكستان تبلغ حاليا مليار ونصف المليار دولار، مؤكدا ضرورة النهوض بحجم التبادل التجاري بما يتلائم مع الفرص المتوفرة لدى البلدين.

وصرح نائب جابهار في البرلمان، ان هذا المعبر يقع في منقطة استراتيجية، فهو من جهة أقرب طريق وصول لدول آسيا الوسطى. وان فتح هذا المعبر الحدودي يمكن أن يرفع الميزان التجاري بين إيران وباكستان إلى 5 مليارات دولار.

وأشار الى الفرص المتوفرة في منطقة ريمدان الحدودية في مجال تصدير واستيراد البضائع ونقل الزوار الباكستانيين والسياح، وقال، بما أن المسافة التي تفصل ريمدان عن ميناء جوادر الباكستاني تبلغ حوالي 70 كم، فيمكن لرعايا الدول المجاورة التوجه إلى دشتياري وجابهار ومن ثم إلى المدن الدينية والمناطق الترفيهية والسياحية في إيران برا وجوا.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha