العائدات البتروكيمياوية الايرانية ستبلغ 25 مليار دولار خلال العام القادم

طهران / 24 كانون الاول / ديسمبر / ارنا – توقع وزير النفط الايراني "بيجن زنكنة"، انه نظرا للطفرة الثانية للصناعات البتروكيمياوية التي ستحدث بعد انجاز كافة المشاريع ذات الصلة في البلاد خلال العام القادم (الايراني في 21 اذار / مارس 2021 )، ستبلغ قيمة عائدات هذا المنتج 25 مليار دولار.

جاء ذلك في تصريحات ادلى بها "زنكنه" اليوم الخميس بمراسم تدشين 3 مشاريع بتروكيمياوية في عدد من المحافظات الغربية، عبر الفيديو كونفرانس برعاية الرئيس روحاني وجمع من كبار المسؤولين المعنيين في تلك المحافظات.

ولفت وزير النفط الايراني، الى ان الطفرة الاولى للعائدات البتروكيمياوية التي تحققت عام 2013 في ايران سجلت 11 مليار دولار.

واوضح، ان قيمة المشاريع البتروكيمياوية التي دشنت اليوم الخميس برعاية الرئيس روحاني في المحافظات الغربية للبلاد، تبلغ مليار دولار وجاءت في اطار الجهود الهادفة الى تحقيق طفرة الانتاج والازدهار الصناعي هناك.

واقيمت مراسم تدشين جمع من المشاريع البتروكيمياوية، صباح اليوم الخميس عبر الفيديو كونفرانس برعاية الرئيس روحاني، بالتزامن في 3 محافظات غربية وهي : ايلام واذربايجان الغربية وهمدان.

وقال الرئيس روحاني خلال هذه المراسم : ان كافة انحاء البلاد تحولت الى ورشة اقتصادية ضخمة ونحن جميعا حاضرون فيها بفاعلية لمواجهة الحظر الراهن.

كما هنا بالمناسبة، جميع "قادة الحرب الاقتصادية" و"المدراء الاكفاء" الذين انجزوا المشاريع البتروكيمياوية في ارجاء البلاد؛ مؤكدا ان 70 بالمئة من هذه المشاريع، وبما يشمل مراحل التصميم والتنفيذ، انجزت بسواعد شباب هذا الوطن.

واستطرد، ان "ايران تمكنت بفضل هذه الانجازات ان توجه ضربة قوية الى جسد الاستكبار العالمي الذي اراد ان يجهض اقتصادها".

وقال الرئيس الايراني : ان الحرب الاقتصادية آيلة الى الزوال، حيث يمر الشخص الذي تسلم القيادة الشريرة لهذه الحرب في الاسابيع الاخيرة من حياته السياسية، بينما سيبقى الشعب الايراني صامدا وشامخا الى الابد.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 13 =