إيران أثبتت كفاءتها العلمية للعالم بصنع لقاح كورونا

موسكو/30 كانون الأول/ديسمبر/إرنا- قال "فاديم خومينكو"، الأستاذ الجامعي ونائب رئيس أكاديمية العلوم بجمهورية تتارستان الروسية، إن "إيران حققت نجاحا كبيرا في صنع لقاح كورونا الذي دخل مرحلة الاختبار البشري، وسيلعب دورا مهما في مكافحة تفشي كورونا في هذا البلد".

وفي مقابلة حصرية مع مراسل وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) في موسكو، اليوم (الأربعاء)، أضاف خومنكو، ان إنتاج لقاح كورونا في إيران يظهر الإمكانات الكبيرة لهذا البلد في مجال العلوم والتقنيات الصيدلانية.

وتابع، ان إنتاج لقاح كورونا في إيران يعزز من مكانتها في مجال العلوم والتكنولوجيا على المستوى العالمي، رغم ان تحقيق هذا النجاح كان متوقعا من الباحثين الإيرانيين نظرا لسرعة التقدم العلمي لإيران في مجال تطوير العلم والتكنولوجيا.

وأشار هذا الأستاذ الجامعي الروسي إلى أن إيران أحرزت تقدما جيدا في العديد من المجالات، بما في ذلك إنتاج الآلات الصناعية، والبتروكيماويات، والأدوية، والصناعات الكيماوية، وكذلك في المجال التسليحي، وحققت الاكتفاء الذاتي في العديد من المجالات.

واستمر بالقول، ان إيران حققت كل هذا التقدم على الرغم من الحظر الأميركي أحادي الجانب وغير القانوني، وأثبتت أنه لا يمكن لأي نوع من الحظر أن يشل حركة عجلاتها العلمية والتكنولوجية.

ويعتقد نائب رئيس أكاديمية العلوم بجمهورية تتارستان الروسية، بما أن إيران هي أول دولة تنتج لقاح كورونا في الشرق الأوسط، فقد تصدرت علميا هذه المنطقة الكبيرة بالعالم من خلال تحقيقها هذا النجاح الكبير.

وأكد ان هدف الولايات المتحدة من فرض الحظر على إيران يتمثل في وضع العقبات أمام التقدم العلمي لهذا البلد، مؤكدا على أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية، على الرغم من ذلك رائدة في مجال العلوم والتكنولوجيا في الشرق الأوسط.

وفيما أشار إلى بدء المرحلة الأولى من التجارب السريرية للقاح المضاد لكورونا المنتج في إيران، قال خومنكو: "أنا واثق من أن المراحل التالية لهذه الاختبارات ستكون ناجحة أيضا وسيتم تطعيم الإيرانيين بلقاح كورونا المصنوع في هذا البلد".

ونوه هذا الأستاذ الجامعي الروسي، الى إنه بالتزامن مع تطوير اللقاح الإيراني، تهتم إيران كذلك بالحصول على لقاح أجنبي لكورونا، مضيفا أن روسيا قد أعلنت استعدادها للتعاون مع إيران في مجال تطوير لقاح سبوتنيك.

وكشفت إيران أمس (الثلاثاء) عن لقاحها المضاد لكورونا من خلال إجراء أول حقن بشري في المرحلة الأولى من الاختبارات السريرية للقاح على ثلاثة أشخاص.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha