حزب الله اللبناني: دم الشهيد سليماني يغلي في شرايين المقاومة

طهران/1كانون الثاني/يناير/ارنا- أكد رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله " الشیخ هاشم صفي الدين": أن دم الشهيد قاسم سليماني ما زال يغلي في شرايين محور المقاومة الذي ابتكره الشهيد سليماني وافتداه بروحه.

واضاف صفي الدين، خلال مراسم إحياء ذكرى القائدين الشهيدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس في جامعة طهران في ايران : أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب تخيل أنه باغتيال الشهيد سليماني فإن محور المقاومة سيتفكك ويتراجع وأن "صفقة القرن" ستفرض على الشعب الفلسطيني، وأن المقاومين سيتعبون، لكن المقاومة التي غذّاها الشهيد سليماني بسهره، وأعطاها من روحه ودمائه، ستبقى في كل الساحات والميادين. 

وأشار إلى أن راية الشهيد قاسم سليماني ستبقى خفاقة عالية، وسيرفعها المقاومون فوق قبة الأقصى الشريف، مشدداً على أن الشهيد كان الفاتح الحقيقي وقائد الجهاد قبل استشهاده وبعده. 

وأكد رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله، أن المقاومة أهل العمل، وسننتقم من الولايات المتحدة شر انتقام.

وبدوره وصف الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين" زياد النخالة"، في هذا المراسم الشهيد سليماني بأنه مجاهد أممي وشهيد القدس، فقد كان يقف دائماً على خط النار، ويوم استشهاده كان الفلسطيني الأول والإسلامي الأول. 

وتابع النخالة: سليماني كان يحمل همّ فلسطين على نحو دائم وكان حاضراً في كل جبهات القتال وفي جبهة فلسطين على نحو خاص.

وذكّر نخالة بأن الصواريخ التي أصابت العاصمة الإسرائيلية، كان الشهيد سليماني هو من أشرف على وصولها للمقاومة. 

ومفتي سوريا "الشيخ أحمد بدر الدين حسون"، قال إن إيران ترسل أبناءها لتختلط دماؤهم بدماء العرب في الدفاع عن قبلتنا الأولى، مؤكداً أنه ومن سوريا التي وقفت مع القدس رسالة، ومع إيران هدفاً وغاية، النصر آت بدماء الشهداء.

انتهى**3276

تعليقك

You are replying to: .
4 + 12 =