خطيب زادة: عمليات الاغتيال الجبانة للقادة الاجانب اختصاص اميركي اسرائيلي

طهران / 1 كانون الثاني / يناير /ارنا- اعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة، عمليات الاغتيال الجبانة المستهدفة للقادة الاجانب بانها اختصاص وعلامة تجارية اميركية اسرائيلية وليست ايرانية.

وافادت الدائرة العامة للاعلام بوزارة الخارجية الايرانية ان خطيب زادة كتب في تغريدة له اليوم الجمعة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ردا على اخبار مزيفة اوردتها وسائل اعلام اميركية: ان عمليات الاغتيال الجبانة للقادة الاجانب هي اختصاص وعلامة تجارية اميركية اسرائيلية وليست ايرانية.

واضاف: انه على "واشنطن تايمز" ان تكون اكثر نضجا من نشر اخبار مزيفة وبث تعصبات معادية لايران، ولو ان هذه الصحيفة كانت قد نشرت سابقا ايضا مواضيع مدفوعة الثمن من زمرة المنافقين (خلق) الارهابية وغير القانونية.

وقال خطيب زادة مخاطبا مسؤولي الصحيفة: ان قراءكم يستحقون مواضيع افضل من هذه.

وكانت صحيفة "واشنطن تايمز" قد زعمت في تقرير لها بان الرئيس الايراني حسن روحاني هدد في تصريحاته الاخيرة الرئيس الاميركي دونالد ترامب بالموت.

يتبع ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha