إقامة أول معرض افتراضي مخصص لتصدير البضائع الإيرانية إلى العراق

طهران/ 4 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - قال المدير العام لمكتب الشؤون العربية والإفريقية في منظمة تنمية التجارة الإيرانية، إن المعرض الافتراضي الأول المخصص لتصدير البضائع الإيرانية إلى العراق سيقام في الفترة من الاول إلى 7 فبراير القادم.

وأضاف "فرزاد بيلتن" اليوم الاثنين أن المعرض يقام اوائل فبراير القادم من قبل شركة بارس رستاك لخدمات المعارض وتحت إشراف مكتب الشؤون العربية والأفريقية وذلك في إطار برامج المنظمة هذا العام لتوسيع الصادرات إلى الدول المجاورة من خلال إقامة معارض للتعريف بالسلع والمنتجات الإيرانية باستخدام الفضاء الإلكتروني .

وأضاف، أن هذا المعرض الافتراضي مرخص من منظمة تنمية التجارة الإيرانية، وموضوع نشاطه هو لوازم البناء والمنظفات والمنتجات الصحية والأدوية والمعدات الطبية وأثاث المنزل والمطبخ والديكور والأغذية والصناعات ذات الصلة وجميع أنواع الآلات والمكائن والبلاستيك، والصناعات ذات الصلة وكل الصناعات التي يحتاجها العراق والسياحة الصحية، موضحا ان المشاركين في المعرض سيتمتعون بالتسهيلات والدعم من قبل منظمة تنمية التجارة الإيرانية.

وصرح المدير العام لمكتب الشؤون العربية والإفريقية في منظمة تنمية التجارة الإيرانية، ان المعرض سيقام على نوعين حيث بامكان المشاركين تحميل معلومات الشركة وعرض المنتجات وتوزيع المقاطع الدعائية والكتيبات.

وقال بيلتن، أن بامكان الزوار أيضا الاتصال بالمعارض عبر الويب والتفاوض بعد الاطلاع على معلومات المشاركين في هذا المعرض، والتي تتضمن كتيبات باللغتين الفارسية والعربية ومشاهدة الدعاية مع ترجمة باللغة الإنجليزية.

وقال أنه نظرا الى التأثير الكبير لشبكات التواصل الاجتماعي والإنترنت في العراق وخاصة في إقليم كردستان، فأننا نأمل أن توفر إقامة هذا المعرض الافتراضي فرصة مناسبة ومنخفضة التكلفة لتقديم المزيد من منتجات البلاد إلى السوق العراقي وإقامة تواصل بين الشركات الإيرانية والتجار العراقيين.

ويمكن للمهتمين بالمشاركة في المعرض الافتراضي المخصص لصادرات البضائع الإيرانية الصنع إلى العراق الاتصال بالشركة المضيفة من خلال زيارة بوابة منظمة تنمية التجارة الإيرانية للحصول على مزيد من المعلومات والتسجيل.

وبلغت حصة العراق من واردات البضائع الإيرانية 20 مليونا و 800 ألف طن بقيمة 5 مليارات و 900 مليون دولار خلال الأشهر التسعة الماضية، والعراق هو البلد الثاني للصادرات الايرانية.

ويصدر العراق سنويا نحو 90 مليار دولار ويستورد نحو 32 مليار دولار من دول العالم، الواردات الرئيسية للعراق هي القمح والأرز والزيت والسكر والأدوية والمنتجات الصناعية والمعدنية والسيارات ومحطات الطاقة ومعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية، وأهم صادراته النفط الخام والكيماويات وبعض المواد الغذائية والمواشي.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
5 + 13 =