الشهيد سليماني لم يخلف وعدا

طهران / 5 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - قال المعاون السياسي لرئيس مجلس النواب اللبناني النائب علي حسن خليل ان الشهيد سليماني لم يخلف وعدا ولم يقف عند حدود منطقة أو طائفة أو مذهب.

واكد خليل خلال احتفال تكريمي أقامته السفارة الإيرانية في الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القائدين سليماني والمهندس أن  “الشهيد سليماني حدد البوصلة والتوجه ضد إسرائيل بكل وضوح و”اختيار الشهيد سليماني كهدف للإغتيال لم يكن ردة فعل فحسب، بل يعبر عن خوف مما كان الشهيد قادراً على فعله”.
 واعتبر النائب اللبناني اغتيال الشهيد سليماني كان إشارة إنطلاق مشروع تفخيخ المنطقة  ونحن بحاجة إلى الترفّع عن المصالح الخاصة لنعيد ثقة الناس بالدولة ومؤسساتها.

واكد المعاون السياسي لرئيس مجلس النواب اللبناني أننا “بحاجة إلى تحصين اوضاعنا واستكمال ادوار مؤسساتنا بالمزيد من الوعي والترفع عن المصالح الخاصة لنعيد ثقة الناس بالدولة ومؤسساتها”.

وأكد خليل أن “الشهيد سليماني لم يخلف وعدا ولم يقف عند حدود منطقة أو طائفة أو مذهب، وأن مشروع المقاومة مستمر، ولا تهزمه اغتيالات القادة لأنه مشروع متين البنيان”.
وصرح خليل بان “إيران الداعمة لحقوق شعبنا ستبقى عصية على التهديدات وحاضنة دائمة لقضية فلسطين”، مقدما التعازي باسم حركة "أمل" والرئيس نبيه بري في ذكرى استشهاد القائدين سليماني والمهندس.
انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
captcha