مصدر أمني ايراني مطلع: لينتظر الكيان الصهيوني تداعيات اعماله الشريرة

طهران / 6 كانون الثاني / يناير /انا- حذر مصدر أمني ايراني مطلع، الكيان الصهيوني من أن عدوان على مصالح وامن الجمهورية الإسلامية سيواجه برد ساحق وحاسم، قائلا بانه على هذا الكيان ان ينتظر تداعيات اعماله الشريرة.

وقال المصدر الامني في تصريح له مساء الثلاثاء: انه ومع استئناف ايران لتخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة ادعى نتنياهو بانه سيمنع ايران من الحصول على السلاح النووي.

واضاف المصدر الامني: رغم أن الكيان الصهيوني يعتبر ديمومة حياته تكمن في نشر عدم الاستقرار في المنطقة الا ان سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية امام هذه الممارسات الشريرة هي الابتعاد عن المسارات المثيرة للتوتر.

وتابع المصدر: ان هذا النهج جعل قادة الكيان الصهيوني يسيئون الفهم وبادروا لتصعيد اجراءاتهم المثيرة للتوتر في المنطقة.

واضاف: ان نشوء هذه الظروف قد حوّل التصدي الحازم وبلا هوادة لاعمال الصهاينة الشريرة الى مطلب وطني في ايران.

واوضح بان كلام نتنياهو يعد نوعا من الاعتراف الصريح نسبيا بدور الكيان الصهيوني في ممارساته الشريرة الماضية والاشهر الاخيرة ضد ايران.

وقال: انه في مثل هذه الظروف ينبغي على الكيان الصهيوني ان ينتظر تداعيات احداث تقع مسؤوليتها على عاتق قادة الكيان.

وختم المصدر تصريحه بالقول: انه على هذا الكيان ان يعلم بان اي عدوان على مصالح وامن ايران، سواء اقر بمسؤوليته عنه او نفاها، سيواجه برد ساحق وحازم من الجمهورية الاسلامية الايرانية.

انتهى ** 2342    

تعليقك

You are replying to: .
6 + 4 =