مرتكبو اغتيال القائد سليماني سيعاقبون على أفعالهم

طهران/6 كانون الثاني/يناير/إرنا- صرح كبير مساعدي رئيس مجلس الشورى الإسلامي للشؤون الدولية، حسين امير عبداللهيان: أعلن بصوت عالٍ أن مرتكبي اغتيال القائد سليماني ورفاق دربه سيعاقبون بالتأكيد على فعلتهم، لكن هذا لا يعني أن البيت الأبيض يستطيع التملص من مسؤوليته القانونية.

وفي كلمة له مساء اليوم (الأربعاء)، أضاف امير عبد اللهيان: لطالما حاول الأمريكيون وحلفاؤهم على مدار الأربعين عاما الماضية، إنشاء ترتيبات سياسية وأمنية جديدة في المنطقة ما تسمى بالشرق الأوسط الكبير، لكن القائد سليماني ورفاق دربه تمكنوا من حل هذه الترتيبات وإقامة ترتيب جديد تحت عنوان جبهة المقاومة.

وأشار الى أن الميزة الأولى لمدرسة الشهيد سليماني تتمثل في بلورة عقيدة المقاومة، وهي عبارة عن إنشاء نظام إقليمي جديد يهدف الى تحقيق أقصى درجات الأمن للمنطقة والعالم.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 13 =