ظريف: مازلت معتذرا ازاء كارثة سقوط الطائرة الاوكرانية

طهران / 7 كانون الثاني / يناير /ارنا- اشار وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى حادثة سقوط الطائرة الاوكرانية جنوب طهران في العام الماضي وقال "مازلت معتذرا ازاء كارثة سقوط الطائرة الاوكرانية".

وكتب ظريف في مدونة له على موقع التواصل الاجتماعي "اينستغرام" الاربعاء: مر عام على الفجر المرير يوم 8 كانون الثاني /يناير بكارثة سقوط الطائرة الاوكرانية واستشهاد عدد من النخبة الايرانيين والافراد الابرياء. كارثة احزنت ايران كلها. ادرك مرارة اللحظات التي مرت على الآباء والامهات المفجوعين بفقد ابنائهم واحبتهم.   

وقال: لقد كنت اعرف جيدا بان الاقرار بمثل هذه الحقيقة المرة لا سابق له او نادرا ما يحدث في العالم وكذلك ومدى الضغوط الدولية التي ستسببها لي ولزملائي وكنت ادرك مدى صعوبة القبول بمثل هذا الخطأ الرهيب الذي وقع من قبل واحد او عدد من الرجال البواسل في البلاد الذين يقدمون ارواحهم دفاعا عن الوطن.   

واضاف: رغم انه لم يكن لي اي دور او حتى اطلاع عن التطورات العسكرية التي حدثت منتصف ليلة 8 يناير والكارثة الرهيبة التي وقعت فجر ذلك اليوم فانني بصفة مسؤول رسمي اعتذرت من الجميع بقلب ملؤه الحزن ومازلت خجلا ومعتذرا.   

وقال ظريف: منذ ذلك اليوم سعينا بصدق بمعية زملائنا في وزارة الخارجية لنؤدي مسؤوليتنا للكشف عن الحقيقة والمساعدة بخفض آلام الاسر والحيلولة دون تضييع حقوقهم الى جانب الحفاظ على المصالح الوطنية امام الضامرين السوء للبلاد.

يذكر ان الطائرة الاوكرانية التي كانت في رحلة لها من طهران الى كييف قد سقطت بعد اقلاعها بدقائق من مطار "الامام الخميني (رض)" جنوب العاصمة طهران فجر 8 كانون الثاني  /يناير عام 2020 اثر اصابتها بصاروخ من قبل الدفاع الجوي عن طريق الخطأ ما ادى الى مصرع جميع ركابها البالغ عددهم 167 وغالبيتهم ايرانيون اضافة الى افراد الطاقم الاوكرانيين وعددهم 9 افراد. 

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha