وكيل الخارجية الكورية يجري مباحثات مع عراقجي في طهران

طهران / 10 كانون الثاني / يناير /ارنا – التقى وكيل وزارة الخارجية الكورية الجنوبية "تشوبي جونغ كان"، اليوم الاحد في طهران، بمساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية "سيد عباس عراقجي" واجرى مباحثات معه.

وفي تصريح للصحفيين قبيل مغادرته مطار "اينجون" في سيول الى طهران اليوم، قال جونغ كان : انني اشعر براحة البال، لانني اعلم بان طاقم السفينة هم بصحة جيدة، لكن الوضع جاد"؛ على حد تعبيره.

 واضاف : نحن نتطلع الى اجراء مباحثات معمقة مع المسؤولين المعنيين، ان كانت حول القضايا القنصلية او غيرها من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين ايران وكوريا الجنوبية.

وتابع وكيل الخارجية الكورية : هذه الزيارة ستتيح فرصة جيدة لنستمع من جديد وبوضوح، الى مطالب الحكومة الايرانية، ونحدد ما يمكننا فعله وما لا يمكننا فعله.

وكانت القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية قد اعلنت يوم الاثنين الماضي، عن ايقافها سفينة تابعة لكوريا الجنوبية تحمل شعار "هنكوك تشيمي" وعلى متنها 7 الاف و200 طن من المواد الكيمياوية البترولية؛ عازية الاسباب الى نقض القطعة البحرية المحتجزة للبروتوكولات المتعلقة بالبيئة في الخليج الفارسي.

وتقبع هذه الناقلة الكورية تحت الحجز حاليا في مدينة بندر عباس (بمحافظة هرمزكان – جنوبي البلاد).

وفي الشأن ذاته، كان المتحدث باسم الخارجية الايرانية "سعيد خطيب زادة" قد اعلن، الاسبوع الماضي، "إن مشكلة السفينة الكورية هي مشكلة فنية بحتة، والجمهورية الإسلامية الايرانية كجميع الدول الاخرى حساسة تمامًا تجاه الحفاظ على البيئة البحرية وحمايتها وتتعامل مع الانتهاكات وفقًا للقانون".

وأوضح "خطيب زاده"، أن "هيئة الموانئ والملاحة البحرية بصفتها المؤسسة المسؤولة عن مثل هذه الأمور تسعى باحترافية إلى المساعدة اللازمة للسفينة وطاقمها وتوفر المعلومات اللازمة في هذا الصدد".

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 16 =