خبير الشؤون الدولية:  صبر إيران الاستراتيجي أحبط مغامرات ترامب

طهران/ 11 كانون الاول/ يناير/ ارنا- قال خبير شؤون غرب آسيا " اردشير سنائي" ، إن صبر إيران الاستراتيجي وإدارتها للوضع في المنطقة افشل مساعي الرياض وتل أبيب الرامية الى تحريض دونالد ترامب على مهاجمة إيران.

واشار سنائي اليوم الاثنين لارنا ، إلى مساعي ترامب لممارسة أقصى الضغوط على إيران في أيامها الأخيرة مبينا ان الضربة العسكرية كانت أحد الخيارات الأمريكية ضد إيران ، وكانت تفكر في هذا الخيار ، لكن بالنظر إلى التطورات الأخيرة في المنطقة والعالم ، وخاصة في الولايات المتحدة نفسها ، لا أعتقد أن شيئًا خاصًا سيحدث في الأيام المتبقية من إدارة ترامب.

وفي إشارة إلى مساعي السعودية وإسرائيل لإقناع ترامب بشن ضربة عسكرية ضد إيران خلال الفترة الانتقالية ، قال سنائي : ان إيران تحلت بنوع من الصبر الاستراتيجي مما تمكنت من السيطرة على سلوك الولايات المتحدة خلال هذه الفترة وبالتالي منعت الرياض وتل أبيب من تحقيق أهدافهما.

واعتبر خبير الشؤون الدولية حسابات ترامب سببًا آخر لفشل خطة الرياض وتل أبيب لمهاجمة إيران ، مضيفًا: "ان ترامب و بعد تقييم فوائد وخسائر هذه القضية استنتج ان الخيار العسكري سيكون ضارًا".

وقيم سنائي التحديات الداخلية للولايات المتحدة بين الديمقراطيين والجمهوريين و تداعياته على نتائج الانتخابات و قال انها انعكس على مغامرة ترامب ضد إيران وقال: "التحديات الداخلية استنفذت طاقة ترامب وفريقه كما ان الأحداث التي وقعت بعد الإعلان الرسمي للنتائج والهجوم على الكونغرس كل ذلك يجعل وقوع مغامرة ضد إيران امرا مستبعدا.

وعلق سنائي على سياسة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن بشأن غرب آسيا وقال: "لا أعتقد أنها ستكون مختلفة كثيرًا عن سياسة ترامب ما لم تتغير بعض السلوكيات والممارسات".

ووصف انتخاب بايدن بأنه "فرصة" وقال إن انتخاب بايدن سيغير العلاقات بين إيران والولايات المتحدة ودول الاتفاق النووي ، لأن الديمقراطيين وبايدن يعتقدون أن التواجد في الاتفاق يمكن أن يمنع الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن تصبح قوة نووية" .

وأشار المحلل الاستراتيجي إلى وعد بايدن بالعودة إلى الاتفاق النووي ، وقال: "إذا أراد بايدن الوفاء بوعده ، فعليه رفع العقوبات والحد من ممارسة الضغط على الاقتصاد الإيراني لتتحسن الظروف .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
captcha