اتفاق إيراني ياباني لتبادل أحدث الأبحاث حول ترميم الآثار

طهران/ 14 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - اتفقت إيران واليابان على تبادل أحدث الأبحاث والإنجازات الثنائية في مجال ترميم المباني والآثار التاريخية.

وافاد المتحف الوطني الإيراني اليوم الخميس أن ندوة مشتركة عقدت عبر الإنترنت بمشاركة باحثين في مجال ترميم المباني والآثار من جامعة تيكيو اليابانية، ومعهد أبحاث الممتلكات الثقافية الياباني، والمتحف الوطني الإيراني ودائرة التراث الثقافي بمحافظة كلستان شمال ايران.

ويهدف هذا الاجتماع الى عرض النتائج التي تم الحصول عليها من مشروع حماية واستثمار التراث الثقافي بين المتحف الوطني الإيراني وجامعة تيكيو اليابانية ومشاركة أحدث البحوث والإنجازات للطرفين.

وأقيمت هذه الندوة على شكل ثلاثة اجتماعات وخمس محاضرات حول موضوع استعراض نتائج التعاون بين المتحف الوطني الإيراني والمؤسسات اليابانية المذكورة أعلاه، واستثمار التراث الثقافي وحمايته ومراجعة وحماية الممتلكات الثقافية.

في البداية، قدم "ياماوتشي" من جامعة تيكيو باليابان، ومساعد المدير العام للمتحف الوطني الإيراني، مقدمة عن خلفية هذا التعاون وأهمية النتائج التي تم الحصول عليها، بعد ذلك تحدث "تاكاشي أويكاوا" و"أكيرا فوجيساوا" من جامعة تيكيو عن التعاون الدولي بين المتحف الوطني الإيراني وجامعة تيكيو.

في الاجتماع الثاني، تحدث حسين دباغ من الدائرة العامة للتراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية في محافظة كلستان عن حماية وترميم مبنى "إمام زاده نور" في كركان ، ثم تحدث "كازو هيكونشي" من معهد طوكيو لأبحاث الممتلكات الثقافية حول حماية واستثمار القلاع في اليابان.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 7 =