انطلاق المرحلة الاخيرة من مناورات الرسول الأعظم للحرس الثوري

طهران/16 کانون الثاني/يناير/ارنا-انطلقت اليوم السبت المرحلة الثانية والأخيرة من مناورات الرسول الاعظم في نسختها الـ15 باستخدام طراز جديد من الصواريخ البالستية بعيدة المدى المضادة للسفن التي تبلغ مداها حوالي 1800 كيلومتر لتدمير اهداف العدو المفترضة.

وجرت المرحلة الأخیرة من المناورات صباح اليوم السبت بحضور رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية "اللواء محمد باقري والقائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي وقائد قوات الجو - فضاء التابعة للحرس العميد أمير علي حاجي زادة وجمع من قادة القوات المسلحة الايرانية.

وفي هذه المرحلة تمکنت الصواريخ الباليستية بعيدة المدى المضادة للسفن التي تبلغ مداها حوالي 1800 كيلومتر، من تدمير اهداف العدو المفترضة في شمال المحيط الهندي بعد اكتشاف موقع سفن العدو الافتراضية للعدو بواسطة أنظمة معلومات سلاح الجو في الحرس الثوري الإيراني.

وأنطلقت المرحلة الاولى من مناورات الرسول الاعظم في نسختها الـ15 صباح أمس الجمعة باجراء عمليات مشتركة لاطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة لقوات الجو - فضاء التابعة لحرس الثورة الاسلامية في منطقة الصحراء المركزية وسط البلاد.

وذكر المركز الاعلامي لقوات حرس الثورة أن المناورات بدأت بالرمز المقدس ( يازهراء) حيث تم اطلاق اعداد كبيرة من صواريخ ارض - أرض الباليستية بالتزامن مع تسيير الطائرات المسيرة الهجومية الحاملة للقنابل.

وتم في هذه المرحلة استخدام طرازات جديدة من الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، حيث تمكنت الصواريخ والمسيرات من تدمير اهداف العدو المفترضة.

يذكر ان صواريخ ارض - ارض الباليستية الجديدة مزودة برؤوس حربية منفصلة، وبالامكان توجيهها من الجو ، كما انها قادرة على اختراق دفاعات العدو المضادة للصواريخ.

انتهی 3280 

تعليقك

You are replying to: .
captcha