إنتاج 6٪ من علوم النانو بالعالم في إيران

طهران/19 كانون الثاني/يناير/إرنا- أعلن أمين اللجنة الوطنية لتطوير تقنية النانو، سعيد سركار، ان 6 في المائة من علوم النانو بالعالم يتم إنتاجها في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وفي حفل افتتاح الدورة التدريبية الرابعة للشركات الناشئة في مجال تقنية النانو التي عقدت افتراضيا اليوم (الثلاثاء)، أشار سركار الى التقدم الذي أحرزته إيران في مجال نشر المقالات العلمية من 10 مقالات سنويا الى أكثر من 33 إلى 34 مقالة يوميا وأضاف: ان حصة مجال النانو من هذا الإنتاج العلمي للبلاد تبلغ 25 في المائة.

وأضاف سركار، أن بفضل التخطيط الجيد في مجال تطوير علوم النانو في إيران، يعمل اليوم أكثر من 37 ألف متخصص وخبير من درجة الماجستير وما فوق في هذا المجال  في البلاد. وبالإضافة إلى ذلك، لدينا حاليا ألفا أستاذ جامعي في هذا المجال، منوها الى أن تطوير العلوم في مجال تقنية النانو في البلاد، بدأ بالتزامن مع الدول الأخرى.

وأعلن أمين لجنة تطوير تقنية النانو أن إيران في ثلاث سنوات متتالية، احتلت المرتبة الرابعة من حيث الإنتاج العلمي بعد الصين والولايات المتحدة والهند.

وتابع، ان تقييم مستوى تقدم البلدان في مجال تقنية النانو يحتاج إلى بعض المؤشرات، مضيفا ان "القوى العاملة الخبيرة" و "البنية التحتية العلمية" و "عدد المقالات" و "تطوير التكنولوجيا" و "عدد براءات الاختراع" و "تكريس التكنولوجيا" و "حجم الاقتصاد" تعد من بين المؤشرات التي يمكن استخدامها لوصف مدى تقدم كل دولة في مجال هذا العلم الناشئ.

وقال: بالنسبة لبعض هذه المؤشرات في العالم، لا توجد إحصائيات واضحة ودقيقة، ويمكن اعتماد عدد وتنوع منتجات النانو لتقييم مدى تقدم البلدان في هذا المجال.

وأشار الى أن هناك 300 شركة معرفية نشطة في مجال تقنية النانو في البلاد وان عدد منتجات هذه الشركات يبلغ 715 منتجا معتمدا ويتم تصدير بعضها إلى 50 دولة.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =