البعثة الايرانية بالامم المتحدة تعلق على اعتقال السلطات الاميركية استاذا جامعيا ايرانيا

نيويورك / 20 كانون الثاني / يناير /ارنا- اعتبر المتحدث باسم البعثة الدبلوماسية الايرانية الدائمة في نيويورك علي رضا ميريوسفي اعتقال خبير العلاقات الدولية والاستاذ الجامعي الايراني كاوة افراسيابي في اميركا بانه يعود للتعصب والنوايا المغرضة لحكومة ترامب المعادية ايران.

وقال ميريوسفي تصريح له الثلاثاء حول اعتقال القضاء الاميركي للمحلل والاستاذ الجامعي الايراني كاوة افراسيابي: ما يدعو للاسف سماع قيام حكومة ترامب المتعصبة والمغرضة المعادية لايران في ساعاتها الاخيرة باعتقال الدكتور افراسيابي باتهامات مزيفة.

واضاف: ان الدكتور افراسيابي لم يكن يعمل موظفا في البعثة بل كان فقط استاذا جامعيا وخبيرا في العلاقات الدولية.

وتابع ميريوسفي: ان الدكتور افراسيابي كان يقدم استشارات حول القضايا الدولية للبعثة الايرانية وان علاقة عمله معنا كانت منذ البداية شفافة ومفتوحة تماما.

وكانت وزارة العدل الاميركية قد اعلنت الثلاثاء اعتقال الاستاذ الجامعي والمحلل والخبير في قضايا السياسة الخارجية الايرانية والاميركية الدكتور كاوة افراسيابي بزعم ممارسة انشطة غير قانونية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha