امریکا لن تستفيد شيئا من تسمية انصارالله کمنظمة ارهابية

طهران/ 23 كانون الثاني/يناير/ارنا- قال مستشار رئاسة مجلس الوزراء اليمني "حمید عبدالقادر عنتر" ان امریکا لن تستفيد شيئا من تسمية انصارالله کمنظمة ارهابية واضاف ان هذا الاجراء جاء لهدف خنق الشعب اليمني وزياده معاناته.

واضاف عنتر في حوار خاص مع مراسل ارنا اذا طبق قرار ترامب بضم انصار الله جماعة ارهابيه هذا يعني ان امريكا حكمت على نفسها بالفناء والسقوط.

واكد ان قرار ترامب بضم انصار الله جماعه ارهابيه هو بمعنى اغلاق باب السلام والمفاوضات وفي حال اشتعال حرب اقليمية نحن سنخوض حربا طاحنه ومواجهة مباشرة ضد قوى الاستكبار وسيتم قطع الملاحه الدوليه وفرض حصار على العالم واستهداف اي سفينه تابعه لدول العدوان او امريكا او الكيان الصهيوني.
وصرح بانه سوف تنتقل المعركة الى العمق السعودي والى المدن الزجاجيه في دبي وابو ظبي وعجمان والشارقة وستكون كل مدن المملكة اهداف حيوية واستراتيجية للصواريخ البالستية ويتحمل نتائج وتداعيات قرار الادارة الامريكية النظام النجدي الوهابي والنظام الاماراتي. اليمن سينتصر وينكسر العدوان
وقال ان انصار الله ليست حزبا سياسيا او مكونا سياسيا او منظمه بل تتكون من جميع فئات الشعب بكافة مكوناته لذلك لا يقبل العقل تصنيف ثلاثين مليون نسمه كمنظمة ارهابية.

وشدد بان صهاينة خائفون من انصارالله لان انصار الله يحمل فكرا ومشروعا وطنيا و يقف في وجه قوى الاستكبار و انه مستقوي بالله تعالى ومصدر الهامه الامام الحسين عليه السلام ومن يتخذ من الامام الحسين مصدر الهام لايعرف الهزيمه اطلاقا.
واكد  مستشار رئاسة مجلس الوزراء اليمني على دول محور المقاومه تشكيل مجلس تنسيقي من كافة دول محور المقاومه المتمثل بايران ولبنان واليمن وسوريا وفلسطين والعراق وكذلك تشكيل جيش موحد لمواجهة قوى الاستكبار العالمي والتحضير لمعركة كبرى.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
captcha