٢٨‏/٠١‏/٢٠٢١ ١١:٤٧ ص
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 84202178
٠ Persons

سمات

ظريف: نستخدم الأطر الإقليمية لتخفيف التوتر في المنطقة

طهران/ 28 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، ندرك هواجس أصدقائنا في جورجيا، ونحاول استخدام الأطر الإقليمية لتخفيف التوتر وتطوير التعاون.

واضاف ظريف اليوم الخميس من العاصمة الجورجية تبليسي المحطة الرابعة من جولته الدبلوماسية على دول منطقة القوقاز، أن منطقتنا مرت بظروف صعبة للغاية ونحن الآن بحاجة إلى تجاوز تلك الظروف .

وتابع: علينا الاستفادة من الظروف الجديدة للتعاون مع دول المنطقة لضمان عدم تكرار الحروب والصراعات في منطقتنا.

وحول مشاوراته مع المسؤولين الجورجيين قال وزير الخارجية، أن إيران وجورجيا تربطهما علاقة طويلة الأمد، وأن التعاون في مجال الترانزيت مع جورجيا جيد جدا.

وفي إشارة إلى زيارته السابقة إلى جورجيا، اوضح ظريف: بالإضافة إلى العلاقات الثنائية، سنناقش ونتبادل الآراء حول التعاون الإقليمي.

واعرب ظريف عن امله في إزالة أو تقليص العقبات التي تعترض التعاون الثنائي في ظل الأجواء الدولية الجديدة، والتحرك نحو مزيد من التعاون بين طهران وتبليسي.

وقال إن هناك تعاونا إيجابيا للغاية في مجال الترانزيت بين البلدين، وأن الممر الجنوبي الغربي الذي تحدثنا عنه مع المسؤولين في جمهورية أذربيجان وأرمينيا، ينتهي في جورجيا ويمر الى البحر الأسود عبر جورجيا، وهذا الطريق يمكن أن يكون مفيدا للغاية لنا ولجورجيا والبلدان التي تقع على طول الطريق.

وبدأ وزير الخارجية الإيراني جولته الاقليمية في 24 الجاري بزيارة العاصمة الاذربيجانية باكو، ومن ثم توجه الى العاصمة الروسية موسكو، ثم زار ارمينيا يوم امس ، وسيتوجه إلى أنقرة في ختام زيارته لجورجيا .

وبحث ظريف خلال جولته الاقليمية مع مسؤولي الدول التي زارها في العلاقات الثنائية واهم القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

انتهى **2344

تعليقك

You are replying to: .
7 + 10 =