ممثل ايران في منظمات فيينا يحذر من تغيير مستوى تعاون ايران مع الوكالة الدولية

لندن / 28 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - ردا على شروط الادارة الامريكية للعودة الى الاتفاق النووي، حذر ممثل إيران الدائم في المنظمات الدولية في فيينا، من أن إيران ستغير من مستوى التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وفي تغريدة له على تويتر، قال كاظم غريب ابادي ، أن التعاون وحسن النوايا يحتاج التعاطي من الطرفين وليس من طرف واحد فقط.

واعتبر ان القانون الجديد لمجلس الشورى الاسلامي وفر فرصة اخرى لحفظ التعاون بشكل كامل وغير مسبوق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن طريق رفع الحظر ، معربا عن امله في ان لاتضيع هذه الفرصة لان التعاون الاستثنائي الحالي سيعود الى حالته العادية.

وكان وزير الخارجية الامريكي قد اعلن امس في مؤتمر صحفي ان الرئيس بايدن قد اوضح انه فيما اذا نفذت ايران كامل التزاماتها بالاتفاق النووي فان الولايات المتحدة ستقوم بنفس العمل .

وزعم الوزير الامريكي ان ايران غير ملتزمة بالاتفاق النووي وعليها ان تعود الى التزاماتها وعند ذلك سننظر هل فعلت ذلك ام لا ، مضيفا اننا لم نصل الى هذه المرحلة بعد.

 وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، قد أكد أن إيران التزمت بتعهداتها على الرغم من انتهاك الولايات المتحدة للاتفاق النووي، وقال مخاطبا نظيره الامريكي: لا تنسى أبدا الهزيمة الكبرى لترامب.

وفي تغريدة له على موقع تويتر اليوم الخميس، اشار ظريف إلى حقائق الاتفاق النووي، وقال مخاطبا وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن: الولايات المتحدة انتهكت الاتفاق النووي، ومنعت نقل الغذاء والدواء للإيرانيين، وعاقبت الملتزمين بالقرار 2231 لمجلس الأمن.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
4 + 4 =