كمالوندي: مخزون إيران من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة بلغ 17 كيلوغراماً

قم / 28 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - قال المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي : بعد تطبيق القانون الاستراتيجي الخاص برفع العقوبات، بلغ احتياطي اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة في البلاد نحو 17 كيلوغراما.

و خلال زيارة رئيس مجلس الشورى الإسلامي ورئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية الى موقع الشهيد علي محمدي (فردو) في محافظة قم اليوم الخميس ، اوضح كمالوندي في مقابلة مع الصحفيين، أن المنظمة باعتبارها جهة فنية ملزمة بالتطبيق الكامل للقوانين.

واضاف: لاعتبارنا مؤسسة فنية سننفذ القانون بكل حذافيره، وان البرلمان والحكومة سيقرران بشان البروتوكول الإضافي والغائه، ونحن على أتم الاستعداد في هذا الصدد.

وأشار الى أن جزء صغير من أنشطة إيران النووية تجري في موقع فردو النووي، وأن هذا المجمع للتخصيب يمثل حوالي واحد من 17 من موقع نطنز النووي.

ولفت المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، الانتباه إلى تركيب أجهزة طرد مركزي من طراز IR-2m وأضاف: وفقا لقرار البرلمان في برنامج القانون الاستراتيجي برفع العقوبات، سنقوم في موقع نطنز النووي، بتركيب ألف جهاز IR2m قبل نهاية 3 اشهر .

وفي إشارة إلى الموقف الأخير لوزير الخارجية الأمريكية بشأن عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي إذا التزمت إيران بتعهداتها النووية، قال كمالوندي: بحسب ما سمعته من المسؤولين في البلاد، من المفترض أن يفي الطرف الآخر بتعهداته النووية، وإذا كان من المقرر ان تعود إيران إلى التزاماتها، فإن مسؤولي النظام والبرلمان سيقررون ذلك.

ولفت كمالوندي الى ان المهم هو أننا في منظمة الطاقة الذرية مستعدون لأن تكون أنشطتنا بكامل طاقتها وننتظر الأوامر.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 16 =