غريب آبادي: إيران حاملة لواء مكافحة المخدرات في العالم

لندن/30 كانون الثاني/يناير/إرنا- بعث السفير والمندوب الدائم للجمهورية الإسلامية الإيرانية في فيينا، كاظم غريب آبادي، برسالة إلى المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، أرفقها بتقرير عن أداء الجمهورية الإسلامية في مكافحة المخدرات في العام الماضي (2020)، مشيرا إلى أن إيران لا تزال حاملة لواء مكافحة المخدرات على مستوى العالم.

وفي هذه الرسالة التي حصلت إرنا على نسخة منها، انتقد غريب آبادي، تقاعس المنظمات الدولية المعنية والدول عن ممارسة مسؤوليتها المشتركة في دعم خطط مكافحة المخدرات، داعيا إلى تصحيح هذا النهج.

وكتب في رسالته، ان إيران قامت بضبط أكثر من ألف و147 طنا من انواع المخدرات عام 2020 بفضل جهود وتضحيات قوات وضباط الأمن الداخلي والقوات الأمنية على الحدود وداخل البلاد، ما يظهر نموا بنسبة 41 في المائة مقارنة بالعام الذي سبقه.

وأضاف غريب آبادي ان أكبر كمية من المضبوطات تتعلق بالأفيون بواقع 916 طنا، فيما تم ضبط 107 أطنان من الحشيش و27 طنا من المورفين، و31 طنا من الهيروين و20 طنا من الكريستال و44 طنا من المخدرات الأخرى.

ولفت هذا الدبلوماسي الإيراني الرفيع، الى أن في عام 2020، جرت ألفين و851 حالة اشتباك مسلح بين الضباط الإيرانيين ومهربي المخدرات، مما أدى إلى تفكيك ألفين و196 عصابة وشبكة تهريب وتوزيع للمخدرات، واستشهاد 10 من قوات مكافحة المخدرات الإيرانيين.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha