بعيدي نجاد: مواجهة كورونا تتطلب حركة عالمية شاملة

لندن/5 شباط/فبراير/إرنا- أكد السفير الإيراني لدى بريطانيا، حميد بعيدي نجاد، إنه لا يمكن لأي دولة بمفردها أن تحمي نفسها في عالم اليوم المليء بالعلاقات العامة والشعبية من عواقب تفشي كورونا بمجرد تطعيم مواطنيها مضيفا، ان "مواجهة هذه الأزمة تتطلب حركة شاملة وعالمية".

وفي مذكرة له نشرها اليوم (الجمعة) عبر قناته الخاصة على "تلغرام"، كتب بعيدي نجاد، "لم يتم بعد إثبات علاقة مباشرة بين بدء التطعيم ضد كورونا وانخفاض عدد الاصابات والوفيات بالفيروس. ففي بريطانيا، تشير الإحصاءات الى تطعيم أكثر من مليون شخص لحد الآن، لكن عدد الاصابات والوفيات لا يزال مرتفعا للغاية".

واضاف، ان "الوضع مماثل في الولايات المتحدة ودول أوروبية أخرى. والتطعيم هو الطريقة الفعالة الوحيدة لمواجهة كورونا، ويجب على البلدان في جميع أنحاء العالم تجاوز هذه المرحلة تدريجيا".

وقال: "لكن هذا لا يعني أن التطعيم سيقلل من عدد المصابين والوفيات بسرعة". ولهذا، فإن الطريقة الأكثر فاعلية حول العالم هي لا زالت اتباع البروتوكولات الصحية. وان الإلتزام بهذه البروتوكولات بالتزامن مع اجراء التطعيم هو الطريقة الأكثر فعالية لمواجهة الفيروس.

وفيما أشار الى أن مواجهة هذه الأزمة تحتاج الى حركة شاملة وعالمية، كتب بعيدي نجاد، "ان القضية التي تؤكد عليها بقوة اليوم دول منظمة الصحة العالمية هي ان كورونا لا يميز بين الأغنياء والفقراء ويجب على الجميع المشاركة في مواجهته".

وتابع: لحسن الحظ، إن عملية توفير اللقاح من قبل إيران تسير على ما يرام في إطار برنامج "كوفاكس"، حيث تم شراء أربعة ملايين جرعة من لقاح سبوتنيك (وهو لقاح جيد جدا وفعال)، ووصلت الشحنة الأولى منه إلى البلاد أمس (الخميس)، كما تم شراء أربعة ملايين ومائتي ألف جرعة لقاح أخرى أنتجتها شركة أسترازنيكا، يتم إرسالها إلى إيران قريبا.

كما أشار الى انه هناك ثلاثة لقاحات محلية الصنع تمر بالمرحلة المتقدمة من الاختبار على الانسان لتصل الى مرحلة الإنتاج الضخم.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 16 =