وزير الملاحة الباكستاني يشيد بتألق إيران بعد انتصار الثورة الإسلامية

طهران/ 6 شباط/فبراير/ارنا-قال وزير الملاحة البحرية الباكستاني ان المجتمع الإيراني حقق "بعد انتصار الثورة الإسلامية نموًا في جميع القطاعات بما فيها تعزيز السيادة الشعبية واضاف ان اعداء الجمهورية الإسلامية الايرانية لم يستطع الحد من تالقها.

واضاف  السيد علي حيدر زيدي  وهو شخصية سياسية معروفة في كراتشي وعضو بارز في الحزب الحاكم في باكستان في مقابلة خاصة مع وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء ( ارنا)  اليوم السبت يجب أن تكون هناك نظرة حقيقية تجاه إيران لفهم المساعي الرامية لتشويه صورة ايران والشعب الايراني.

واوضح ان تلك المساعي تهدف الى الايحاء بان ان تعاني من مختلف المشاكل بما فيها فرض قيود صارمة أو ضعف النظام الديمقراطي أو سيادة عقلية تقليدية للغاية بينما عززت يران موقفها بعد انتصار الثورة الإسلامية مما نشهد اليوم مشاركة مختلف اطياف الشعب الايراني في شؤون المجتمع .
واشار الوزير الباكستاني الى زيارته الأولى للجمهورية الإسلامية الإيرانية قبل ست سنوات وقال "لقد شاهدت مشاركة مذهلة من قبل جميع شرائح المجتمع الإيراني في مختلف الأنشطة  بما فيها المشاركة في الانتخابات و الحضور في صناديق الاقتراع" حيث يثبت زيف المزاعم الخارجية ضد ايران.
وأكد "ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية و على عكس بعض دول المنطقة التي تعاني من الفوضى  تشق طريقها نحو التقدم والتنمية  وأعلنت  اخيرا عن استعدادها للحوار الإقليمي تجسيدا لمواقفها الطيبة.
وحول حضارة ايران العريقة قال الوزير الباكستاني ان الحضارة والثقافة الايرانية تعود  إلى آلاف السنين  و تبعث عن الفخر للشعب الإيراني".

و فيما يتعلق بالتعاون الثنائي بين إيران وباكستان خاصة في المجال البحري قال: "نحن مستعدون لإطلاق خط ملاحي مع دول المنطقة خاصة إيران بهدف تسهيل النقل والتجارة وزيادة السفر بين البلدين.

وأضاف المسؤول الباكستاني "إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أعلنت بالفعل استعدادها الكامل للتعاون مع باكستان في قطاع الملاحة البحرية  وفي الوقت نفسه تضع باكستان اللمسات الأخيرة على اتفاقية التعاون المشترك مع ايران في مجال الملاحة البحرية ومن المتوقع ان يتم التوقيع عليها قريبا.

انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
9 + 3 =