سفير ايران لدى اسلام اباد: الشعب الایراني صامد في طريقه لتحقيق تطلعات الثورة الاسلامیة

اسلام آباد/ 10 شباط / فبراير /ارنا- قال سفير الجمهورية الاسلامية لدى اسلام اباد سيد محمدعلي حسيني ان جذور شجرة الثورة الاسلامية الايرانية أصبحت اليوم أقوى من ذي قبل، والشعب الإيراني لا یزال راسخا في طريق تحقیق تطلعات الثورة الاسلامیة ومفجرها الامام الخمینی (ره).

واضاف حسيني إن إيران الإسلامية تشهد اليوم نموًا وتطورًا مثاليًا يعتمد على قدرة رجالها ونسائها في معظم المجالات المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا، موکدا ان الشعب الإيراني لا یزال صامدا في طريق تحقیق اهداف الثورة .

وتابع أن القوى المتعصبة والقمعية لا تتفق مع مثل هذه الثورة ونهجها العادل، لذا ستستغل كل الفرص لضربها والتيارات الفكرية والسياسية المهتمة بها في المنطقة.

واوضح حسيني ان فرض العقوبات الجائرة على الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتكثيفها في ذروة أزمة كورونا، وفرض الضغوط الأحادية على دول الجوار لإخراج علاقاتها مع ايران عن مسارها الطبيعي، وخیانتهم في الاتفاق النووي -وهو رمز لإيمان وإرادة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لحل الخلافات وتسویة النزاعات بالطرق السلمية- كلها أمثلة على المواقف المعادية للثورة الإسلامية ومحاولات إضعافها.

وأضاف: اليوم وبعد مرور أربعة عقود من الثورة الإسلامية ، يعمل الشعب الإيراني وخاصة شبابه، بإرادة قوية وإيمان راسخ بالقيم والمبادئ الإسلامية للثورة، من أجل تقدم و ازدهار ایران  ورسموا آفاقا مشرقا لتطور البلاد بصمودهم أمام ضغوط الدول الاخری وكذلك الفساد والإرهاب والظلم في الداخل.

انتهى 3280

تعليقك

You are replying to: .
captcha