رئيس القضاء الايراني: الآصرة بين الشعبين الايراني والعراقي لا تنفصم ابدا

بغداد / 11 شباط / فبراير /ارنا- اكد رئيس السلطة القضائية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي بان الآصرة بين الشعبين الايراني والعراقي لا تنفصم ابدا.

وخلال لقائه حشدا من مختلف الشرائح العراقية في بغداد اليوم الخميس اشاد آية الله رئيسي بحسن وكرم الضيافة لدى الشعب العراقي والذي يتجلى بابهى صوره في مراسم اربعينية الامام الحسين (ع).

واكد بان الآصرة بين الشعبين الايراني والعراقي راسخة ولا تنفصم ابدا واردف قائلا: انه كيف تنفصم هذه الآصرة ودماؤنا ودماؤكم ممتزجة ومراقة معا في هذا التراب المقدس.

واشار الى العلاقات والاواصر الضاربة اطنابها في اعماق التاريخ بين الشعبين واضاف: ان المرجعية في العراق كانت على الدوام تؤدي دورا رائدا في مكافحة الاستعمار والاستكبار والارهاب.  

ونوه الى الدور البارز والباسل للعشائر والقوات المسلحة والجيش والحشد الشعبي وفصائل المقاومة والشرطة الاتحادية وقوات البيشمركة وكل القوى الشعبية في مكافحة الارهاب والعمل على ارساء الامن والاستقرار في العراق.

وقال آية الله رئيسي: نامل بان تضعوا جميعا ايديكم بايدي البعض لنشهد العراق العزيز والقوي والموحد الذي ينعم بالامن والاستقرار، وهو ما نتوقعه نحن في الجمهورية الاسلامية الايرانية من العراق.

واكد رئيس القضاء الايراني، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستبقى دوما الى جانب الشعب العراقي ببركة توصيات قائد الثورة الاسلامية ودماء الشهداء.

وخاطب الشعب العراقي قائلا: ان العراق القوي هو ما يبغي اليه اخوتكم في الجمهورية الاسلامية الايرانية رغم الضجيج المفتعل من قبل الخونة وابواقهم الاعلامية لزرع الخلاف بين الشعبين.

انتهى ** 2342  

تعليقك

You are replying to: .
captcha