ظريف: ادارة بايدن لم تصل بعد الى حصيلة نهائية حول سياساتها

طهران / 12 شباط /فبراير /ارنا- اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بان ادارة الرئيس الاميركي الجديد جو بايدن لم تصل بعد الى حصيلة نهائية حول سياساتها الا ان سياسات ايران حاسمة وشفافة تماما.

وقال ظريف في تصريح ادلى به لقناة "فونيكس" الصينية الخميس: ان ادارة بايدن لم تصل بعد الى حصيلة نهائية حول سياساتها الا ان سياسات ايران حاسمة وشفافة تماما وبناء على هذه السياسات ستعود طهران الى التزاماتها في اطار الاتفاق النووي فقط في حالة اتخاذ اجراءات عملية والغاء الحظر من جانب اميركا.

واضاف وزير الخارجية الايراني: انه وفيما يتعلق بالقضايا الاخيرة للاتفاق النووي مع الادارة الاميركية الجديدة فان ايران سوف لن تتخذ الخطوة الاولى اذ انه على اميركا ان تثبت التزامها اولا.

وتابع ظريف: انه على الاميركيين قبل اتخاذ اي خطوة حول الاتفاق النووي ان يكونوا على علم بردود فعل ايران تجاه خطواتهم.

وقال ردا على سؤال لمراسل قناة "فونيكس" بان بايدن قال بان واشنطن سوف لن تتخذ الخطوة الاولى في الالتزام بالاتفاق النووي: انني مازلت اعتقد بان الاميركيين لم يصلوا بعد الى حصيلة نهائية حول سياساتهم ولهذا السبب اضطر البيت الابيض الى تعديل مواقف بايدن عدة مرات.  

واضاف: من الواضح تماما ان الولايات المتحدة خرجت من الاتفاق النووي وبناء على ذلك يتوجب عليها وقف مسار اتخاذ السياسات المنتهكة للاتفاق والغاء سياسات الحظر.

وفي الرد على سؤال حول احتمال الوصول الى طريق مغلق في حال اصرار الطرفين على مواقفهما قال: في هذه الحالة سوف لن تقدم ايران اي تنازل للطرف الاخر وبطبيعة الحال اعتقد بانه لا يوجد طريق مغلق في هذا الصدد.

وختم ظريف تصريحه بالقول: انني اعتقد بان المسؤولين الاميركيين يتدارسون الان سياساتهم وهنالك خيار محدد امامهم. السيد بايدن يرى بان سياسات ترامب كانت خاطئة ولهذا السبب قرر الخروج من هذا الوضع وان الخروج من هذا الوضع يعني الغاء الحظر وفي مثل هذه الاجواء لا حاجة الى اتخاذ اجراء او اعطاء تنازل من جانب ايران.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
7 + 10 =