رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الفرنسية الايرانية يهنئ بذكرى انتصار الثورة الاسلامية

طهران / 13 شباط / فبراير /ارنا- هنأ رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الفرنسية الايرانية في مجلس الشيوخ الفرنسي فيليب بونكارر لمناسبة اليوم الوطني للجمهورية الاسلامية الايرانية والذكرى الـ 42 لانتصار الثورة الاسلامية.

جاء ذلك في رسالة بالفيديو وجهها بونكارر الذي كان ضيفا خاصا لبرنامج افتراضي للسفارة الايرانية في باريس، وجّه فيها تهاني واحترام وتضامن مجلس الشيوخ الفرنسي مع الشعب الايراني.

وقال: انني اعلن كذلك تضامني مع الشعب الايراني في مسار مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وآمل بتحقيق افضل السبل له في هذا المجال، كما اعرب عن تضامني مع اسر ضحايا المرض.

وحول الاتفاق النووي قال بونكارر: ان التفاوض حول هذا الموضوع سيكون صعبا الا ان الدول الاوروبية ومنها فرنسا بذلت مساعيها لحفظ الاتفاق النووي وان ما ينبغي القيام به الان هو اعادة القدرة والانسجام اليه وكذلك تفعيله من الناحية الاقتصادية وهو ما ينتظر الشعب الايراني تحقيقه.

واشار الى الانتخابات الرئاسية الايرانية التي ستجري بعد بضعة اشهر وقال: من المؤكد ان هذه الانتخابات ستحظى باهتمامنا.

واعلن الاستعداد لتطوير العلاقات البرلمانية بين مجلس الشورى الاسلامي الايراني ومجلس الشيوخ الفرنسي وقال: ان اللقاءات يمكن ان تجري بصورة الفيديو كونفرانس او باي صورة اخرى يتم الاتفاق بشانها مع الزملاء في البرلمان الايراني والتي يمكن ان تجري في ظل الاحترام والتضامن الكامل وفي اجواء ودية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 7 =