جامعة أستراخان تتطلع إلى إنشاء كلية روسية- إيرانية مشتركة

موسكو/14 شباط/فبراير/إرنا- دعا رئيس جامعة أستراخان الحكومية الروسية، ألكسندر نوفالني، إلى إنشاء كلية روسية-إيرانية مشتركة في هذه المنطقة الإقتصادية.

وخلال زيارة القنصل العام للجمهورية الإسلامية الإيرانية في أستراخان، مهدي أكوتشاكيان، إلى جامعة أستراخان الحكومية للتكنولوجيا، قال نوفالني: "إن إنشاء مثل هذه الكلية سيضمن تعليم الطلاب الإيرانيين ليس فقط لجامعة أستراخان ولكن أيضا للجامعات الروسية الأخرى".

وبحسب دائرة الصحافة بمنطقة أستراخان، أبلغ ألكسندر نوفالني مهدي أكوتشاكيان في هذا اللقاء أن وفق تخطيط مسبق، ستتم زيادة  حصة الطلاب الإيرانيين للدراسة في جامعة أستراخان بشكل كبير في غضون سنوات قليلة.

وأكد رئيس جامعة أستراخان الحكومية الروسية رغبة الجامعة في إرساء تعاون شامل مع الجامعات الإيرانية بما في ذلك إنجاز بحوث مشتركة وتبادل الطلاب والأساتذة.

وأشار الى عقد دورات دراسية باللغة الفارسية في هذه الجامعة قبل بضع سنوات بدعم من القنصلية الإيرانية العامة في أستراخان، مما يتيح للطلاب والخريجين الأجانب فرصة العمل مع الشركات الإيرانية".

وأعرب رئيس جامعة أستراخان الحكومية الروسية والقنصل العام للجمهورية الإسلامية الإيرانية عن ثقتهما بأن التعاون بين هذه الجامعة والجامعات الإيرانية سيكون مثمرا وسيساعد في استقرار العلاقات بين البلدين.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
6 + 12 =