اغتيال الشهيد سليماني وفخري زاده مثال واضح على إرهاب الدولة

طهران/ 17 شباط/فبراير/ارنا- قال وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة في لقائه نظيره الياباني عبر الفيديو كنفرانس ، إن الاغتيال الجبان للجنرال قاسم سليماني على يد الجيش الإرهابي الأمريكي واغتيال العالم فخري زاده على يد الصهاينة أمثلة واضحة على إرهاب الدولة وعدم الاستقرار في المنطقة.

وافادت العلاقات العامة بوزارة الدفاع بانه ناقش وزير الدفاع العميد حاتمي  ووزير الدفاع الياباني كيشي نوبو  خلال المحادث التي جرت اليوم عبر الفيديو  القضايا الثنائية والأمن الإقليمي والدولي.

و هنأ وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة تعيين "كيشي نوبو" وزيرًا للدفاع الياباني  واشار حاتمي إلى التاريخ الطويل للعلاقات بين البلدين واكد على ضرورة توسيع وتعميق التعاون الثنائي خاصة في المجال الدفاعي.

وتطرق إلى الدور الاستراتيجي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في مكافحة الإرهاب والحفاظ على الاستقرار والأمن في المنطقة واعتبر الاغتيال الجبان للجنرال قاسم سليماني على يد الجيش الإرهابي الأمريكي واغتيال الدكتور محسن فخري زاده بايدي العناصر الصهيونية بأنها مثال واضح على إرهاب الدولة و انعدام الامن و الاستقرار في المنطقة.

وشدد وزير الدفاع على أن: الإدارة الأمريكية السابقة ، بالإضافة إلى عدم تنفيذ قراراتها في الاتفاق النووي  وفرض الحرب الاقتصادية والعقوبات اللاإنسانية ، أظهرت نهجها اللاإنساني اكثر من أي وقت مضى فيما يتعلق بوصول إيران إلى الأدوية واجهزة مكافحة فيروس كورونا وللأسف لا زال يستمر في هذا النهج.

من جانبه قدم وزير الدفاع الياباني كيشي نوبو تقريرًا عن حضور ومهمة الوحدات البحرية اليابانية في المحيط الهندي وبحر عمان واكد ان "هذه القوات تنفذ المهمة بشكل مستقل بغض النظر عن أي تحالف".

ودعا إيران إلى التعاون في ضمان سلامة ملاحة السفن المرتبطة بالسفن اليابانية.

وركزت محادثات الجانبين على تطوير التعاون الثنائي بما في ذلك في مركز الأمن البحري للمحيط الهندي في جابهار ،فضلا عن تبادل الخبرات بين القوات المسلحة للبلدين في مختلف المجالات.
انتهى** 1453

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =