كبير مساعدي الخارجية الايرانية : توصلنا الى اتفاق جيد حول سوريا 

موسكو / 17 شباط / فبراير / ارنا – اعلن كبير مساعدي وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية الخاصة "علي اصغر خاجي"، "نحن توصلنا خلال اجتماع استانة الخامس عشر في سوتشي، الى اتفاق جيد بشان قضايا مختلفة ذات الصلة بالازمة السورية".

واوضح خاجي في تصريح لمراسل "ارنا" اليوم الاربعاء : انه تم خلال الاجتماع الثلاثي اليوم، استعراض اخر التطورات على الساحة السورية وقد توصل المشاركون في بيانهم الختامي الى اتفاق جيد حيال شتى القضايا بما في ذلك الوضع الميداني والارهاب والبرامج الانسانية واللجنة الدستورية. 

واضاف انه، "خلال مباحثاتنا الثنائية مع الوفود الروسية والتركية والاممية، نحن توصلنا الى اتفاق جيد بشان مواصة العمل المشترك".

وتطرق كبير مساعدي وزير الخارجية، الى زيارته الاخيرة لدمشق ومباحثاته مع رئيس الجمهورية وعدد من كبار المسؤولين السوريين؛ منوها بموقف الجمهورية الاسلامية الايرانية الداعم لحل الازمة سياسيا واستمرار مهام اللجنة الدستورية في هذا البلد. 

وافاد مراسل "ارنا" من موسكو، ان اجتماع استانة الخامس عشر في سوتشي، والذي بدا اعماله منذ امس على مستوى كبار خبراء الدول الراعية للمفاوضات في صيغة استانة واختتم عصر اليوم الاربعاء، صدر عنه بيان ختامي من 17 بندا دان فيه المشاركون التدخل في عائدات النفط السوري وتحويها؛ مؤكدين بان هذه الموارد تعود الى حكومة هذا البلد.

كما اعربت الدول الثلاث الراعية للمفاوضات في صيغة استانة (ايران وتركيا وروسيا) عبر بيانها المشترك، عن قلقها ازاء تعزيز المليشيات في مدينة ادلب السورية واكدت على ضرورة تنفيذ "اتفاق ادلب".

وشدد البيان على حماية وحدة الاراضي واستقلال وسيادة الجمهورية العربية السورية، والامتثال الى اهداف وقواعد الامم المتحدة في هذا الخصوص. 

وطالب الثلاثي "الايراني التركي الروسي" في بيانه ايضا، بوقف الهجمات الاسرائيلية ضد سوريا؛ واصفا هذا السلوك بانه انتهاك للقانون الدولي وتهديد للامن الاقليمي.

انتهى ** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
1 + 4 =