موسكو ترحب بسحب الولايات المتحدة طلبها بإعادة الحظر المفروض على إيران

موسكو/19 شباط/فبراير/إرنا- أعلن الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن "نية الولايات المتحدة للتخلي عن اعادة الحظر ضد إيران أمر جيد"، مشيرا في الوقت ذاته إلى ضرورة استعادة خطة العمل الشاملة المشتركة.

وفي تصريح للصحفيين، اليوم (الجمعة) أضاف بيسكوف: " التخلي نفسه عن الدعوة لفرض الحظر أمر جيد، لكن ما هو الأهم هو استئناف عمل خطة العمل الشاملة المشتركة"، أي الاتفاق النووي الإيراني" وذلك حسبما أفادت روسيا اليوم.

وأضاف: "تعرفون أننا الجانب الذي كان يؤكد أكثر من مرة تمسكه بخطة العمل الشاملة المشتركة. وكنا نعبر دائما عن أسفنا من انسحاب الولايات المتحدة من هذه الخطة. لذلك فلا نزال نؤيد هذه الوثيقة وندعو الجميع لعمل كل شيء ممكن لتنفيذها الفعال".

وفي ذات السياق، صرح المندوب الروسي الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، ميخائيل أوليانوف، "ان الذين كانوا يؤيدون آلية الزناد، اولئك الذين خضعوا لسياسة الولايات المتحدة الفاشلة تماما بشأن إيران، قدر الإمكان أو حتى أكثر من ذلك، يجب أن يعلموا بأن الوقت قد حان الآن لانتهاج سياسة واقعية ودبلوماسية".

وأضاف أوليانوف في تغريدة له اليوم (الجمعة)، "ليعلم هؤلاء ان الوصول متأخرا أفضل من عدم الوصول على الإطلاق".

وفي رسالة إلى مجلس الأمن، سحب رسميا رئيس البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ريتشارد ميلز، ادعاء بلاده السابق بشأن اعادة فرض المجلس كل أشكال الحظر على إيران.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 3 =