الفارسية هي اللغة الثانية للإسلام وجزء لا يتجزأ من هوية إيران و أفغانستان

طهران/21 شباط/فبراير/إرنا- أكد المدير العام لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا)، محمد رضا نوروزبور، ان الفارسية هي اللغة الثانية للإسلام وجزء لا يتجزأ من هوية إيران و أفغانستان.

وفي اجتماعه مساء اليوم (الأحد)، مع زعيم حزب المؤتمر الوطني الأفغاني، عبد اللطيف بدرام، شدد المدير العام لوكالة إرنا على ضرورة تعزيز التعاون بين طهران وكابول لا سيما في المجالات الثقافية والإعلامية.

وأكد استعداد وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا)، لتقاسم خبراتها وتعزيز التعاون مع الجانب الأفغاني في المجال التعليمي والثقافي واقامة دورات وورش تعليمية لصياغة الأخبار، واعداد الصور الخبرية ومقاطع الفيديو والوسائط المتعددة لطلاب الجامعات الأفغان في طهران وكابول.

وأضاف: ان إيران وأفغانستان، دولتان شقيقتان وجارتان، لديهما العديد من القواسم المشتركة والجذور التاريخية والثقافية، والتي يمكن أن تكون ركيزة تعاون مشترك على المستوى الثنائي والإقليمي والدولي، مؤكدا على الدور الأساس والحاسم لوسائل الإعلام بما في ذلك وكالات الأنباء والصحف في البلدين في هذا الصدد.

وقال نوروزبور، ان اللغة والأدب الفارسي ليس فقط للإيرانيين فحسب، بل انها لغة ثانية للإسلام وجزء لا يتجزأ من هوية شعوب هذه المنطقة، بما في ذلك إيران وأفغانستان وطاجيكستان، والأعمال الأدبية التي تم إنشاؤها بهذه اللغة تعد من أثمن كنوز التراث البشري الذي يجب بذل قصارى الجهود للترويج له وتعزيزه بشكل مشترك.

كما وصف المدير العام لوكالة إرنا، "النوروز" بأنه أحد القواسم المشتركة الوثيقة بين شعوب المنطقة من بلاد ما بين النهرين إلى بلاد ما وراء النهر، مؤكدا ضرورة التركيز على القضايا المشتركة أكثر من أي شيئ آخر.

الى ذلك، رحب زعيم حزب المؤتمر الوطني الأفغاني بتوسيع التعاون الثقافي والإعلام بين البلدين وأعرب عن أمله في أن يتمكن الطلاب الأفغان في مجال الإعلام من الاستفادة من قدرات ومرافق وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية (إيرنا).

ووصف بدرام، وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء بأنها أحد المصادر المعروفة في أفغانستان للحصول على آخر المستجدات والأحداث، في إيران والمنطقة والعالم.

وأعرب عن تقديره لتنظيم إجتماع "دبلوماسية النوروز" المقرر عقده غدا بهدف تعزيز أواصر الصداقة الثقافية، والعلاقات والتعاون الثقافي والفني، وتعزيز التقارب في مجال حضارة النوروز واعتبر هذا الإجتماع بأنه فرصة كبيرة لتعزيز علاقات دولة إيران الشقيقة والصديقة مع الدول والشعوب الأخرى وخاصة أفغانستان في مجال حضارة النوروز.

وقام زعيم حزب المؤتمر الوطني الأفغاني والوفد المرافق له بزيارة غرف الأخبار المحلية والأجنبية التابعة بوكالة إرنا وتعرفوا عن كثب على سير إنتاج ونشر الأخبار بهذه الوكالة باللغات الفارسية والعربية والانكليزية والأوردو والصينية والروسية والتركية والفرنسية والإسبانية والألمانية.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
4 + 5 =