ظريف: على اميركا الالتزام بالاتفاق النووي عبر اجراءات تصحيحية

طهران / 22 شباط / فبراير /ارنا - اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، انه على اميركا العمل عبر اجراءات تصحيحية على الالتزام بالاتفاق النووي وتنفيذ تعهداتها بصورة مؤثرة.

وفي تغريدة له على "تويتر" مساء الاحد، وبشأن المسار الذي يجب ان تعتمده اميركا للعودة الى الاتفاق النووي، كتب ظريف: هنالك طريق واحد نحو الامام بترتيب منطقي: الالتزام- الاجراء- الاجتماع.

واضاف: على اميركا باعتبارها الجانب المنتهك (للاتفاق النووي) ان تبادر لاتخاذ اجراءات تصحيحية:

- ان تلتزم بالاتفاق النووي

- ان تنفذ التزاماتها صورة مؤثرة.

واكد ظريف مرة اخرى: ان ايران سترد بالمقابل فورا عبر العودة عن اجراءاتها التعويضية.

وكان وزير الخارجية الايراني قد قال في تصريح ادلى به لقناة "برس تي في" تزامنا مع زيارة مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي الى طهران: انه حينما يعمل جميع الموقعين على الاتفاق النووي بالتزاماتهم ستعود ايران الى التفاوض لاستئناف الاتفاق النووي.

وكان غروسي قد وصل الى طهران مساء السبت واجرى محادثات الاحد مع وزير الخارجية الايراني حول التعاون بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والوكالة الدولية للطاقة الذرية وجهود الوكالة لحل وتسوية القضايا بين الجانبين وكذلك التعاون الثنائي في اطار اجراءات الضمان.

كما التقى مدير عام الوكالة الذرية صباج الاحد مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي للبحث وتبادل وجهات النظر بشان التنسيق حول التنفيذ المتزامن لقانون "المبادرة الاستراتيجية لالغاء الحظر وصون مصالح الشعب الايراني" الصادر عن مجلس الشورى الاسلامي وانشطة اجراءات الضمان من قبل الوكالة.

من جانبه كتب سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي في تغريدة له على "تويتر" الاحد في الاشارة الى المحادثات بين غروسي وصالحي: ان ايران والوكالة الذرية اجريتا محادثات مفيدة على اساس الاحترام المتبادل، سيتم الاعلان عن نتائجها الليلة.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =