لن يرسم " مهرجان مجلس حقوق الانسان " البسمة على وجه الانسانية

طهران / 22 شباط/ فبراير/ ارنا - انتقد امين لجنة حقوق الانسان الايرانية " علي باقري كني " النهج السياسي الدولي لقضايا حقوق الإنسان وقال: ان هذه اللقاءات لن ترسم البسمة على وجه الانسانية الا بعد رفع الحكومات الاستبدادية ايديها عن رقبة حقوق الانسان.

 وافادت ارنا ان امين لجنة حقوق الانسان الايرانية " علي باقري كني " كتب على حسابه الخاص في تويتر مشيرا الى بدأ اجتماعات الدورة ال 64 لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة : ستبدا اليوم اجتماعات  في جنيف " مهرجان مجلس حقوق الانسان" لكن النساء والاطفال الفلسطينيين واليمنيين المشردين ليس عندهم امل بانتهاء " عزاء حقوق الإنسان" .

وانتقد امين لجنة حقوق الانسان الايرانية النهج السياسي لقضايا حقوق الإنسان وقال: ان هذه اللقاءات لن ترسم البسمة على وجه الانسانية الا بعد رفع الحكومات الاستبدادية ايديها عن رقبة حقوق الانسان.

وستنطلق اليوم الاثنين 22 فبراير 2021 اعمال الاجتماع ال64 لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في جنيف وتستمر لغاية 23 مارس 2021 وسيناقش المجتمعون قضايا حقوق الاطفال والصحة والازمات واللقاح ومكافحة العنصرية والغذاء والبيئة والسكن وحقوق ذوي الاحتياجات الخاصة .

وبسبب تفشي فيروس كورونا ستنعقد الاجتماعات عبر الانترنت وبواسطة الفيديو كنفرانس .وبمشاركة مسؤولين من 150 دولة .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
1 + 3 =