صالحي: كلمة ايران النهائية هي فتوى قائد الثورة بحرمة القنبلة النووية

نيويورك / 10 اذار / مارس /ارنا- اكد مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي بان فتوى قائد الثورة الاسلامية بحرمة القنبلة النووية هي كلمة ايران النهائية.

وقال صالحي في حوار مع قناة "PBS" تم بث جزء منه مساء الثلاثاء وفي الرد على سؤال حول موضوع القنبلة النووية: ان الكلمة النهائية قالها قائد الثورة الاسلامية. لقد اصدر سماحته فتوى ليس حكما دينيا فقط بل غير قابل للنقاش ايضا. لا مكان للبحث في هذا المجال.  

واضاف: ان كل شخص يمكنه التحدث عن فكره وآماله ولكن عمليا يجب علينا العمل بما تقوله الفتوى.

وردا على سؤال وهو انه لماذا ترى ايران حرمة القنبلة النووية فيما لا ترى حرمة الصواريخ بعيدة المدى قال: ان الصواريخ الباليستية تستخدم لضرب اهداف معينة تريد استهدافها فيما القنبلة النووية مثلما جرى في هيروشيما وناغازاكي استهدفت سكانهما وذهب مئات الالاف ضحايا جراء ذلك.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
5 + 2 =