التقارير تؤكد وقوع هجوم تخريبي على سفينة حاويات إيرانية

طهران/13 آذار/مارس/إرنا- صرح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، ان التقارير الواصلة تؤكد وقوع هجوم تخريبي على سفينة حاويات إيرانية، في انتهاك واضح للقانون الدولي وقانون البحار.

وردا على سؤال حول الهجوم على سفينة حاويات إيرانية في المياه الدولية للبحر الأبيض المتوسط والذي أسفر عن تضرر هذه السفينة، صرح خطيب زاده: وردت تقارير عن هجوم تخريبي على هذه السفينة وهو أمر يتعارض بوضوح مع القانون الدولي وقانون الملاحة البحرية.

ودان المتحدث باسم وزارة الخارجية هذا العمل التخريبي، مضيفا: ان جميع الجهات المعنية تتخذ الإجراءات اللازمة لتحديد مرتكبي هذا العمل التخريبي وتتابع الموضوع بكل جدية.

وكان المتحدث باسم الشركة الايرانية للنقل البحري، علي غياثيان، قد اعلن أمس (الجمعة) عن تضرر جزء من هيكل سفينة حاويات ايرانية (إيران شهركرد) اثر اصابتها بعبوة ناسفة يوم الاربعاء، 10 آذار/مارس في المياه الدولية للبحر الأبيض المتوسط​​.

وأضاف غياثيان: إن هذه السفينة التابعة لشركة الشحن والنقل البحري للجمهورية الاسلامية الايرانية، كانت في طريقها من إيران إلى أوروبا، وبعد اصابتها بعبوة ناسفة اندلع حريق صغير في موضع الانفجار، تم احتواؤه على الفور بفضل جهود قائد السفينة وطاقمها ولم يصب أي من أفراد الطاقم بأذى جراء الحادث.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha