تعاون الناس عامل مهم في إحتواء كورونا في البلاد

زنجان/15 آذار/مارس/إرنا- صرحت المتحدثة باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي، سيما سادات لاري، ان على الرغم من المشاكل العديدة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا، أدت هذه الأزمة في الوقت ذاته الى زيادة توعية الناس بالعديد من القضايا، بما في ذلك أن تجهيز المستشفيات بالمعدات والإمكانيات لم يكن كاف في السيطرة على الوباء لكن تعاون الناس بصورة نشطة للغاية أدى دورا فاعلا في هذا الصدد.

وفي كلمة لها اليوم (الإثنين)، في الحفل الختامي لمهرجان "الصحة والفن" الدولي في نسخته الأولى بمحافظة زنجان (شمال غربي البلاد)، أضافت لاري: "ان هذا الفيروس غير كل الحسابات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية في البلاد، خاصة في ظل الظروف الناجمة عن الحظر الجائر المفروض من قبل الأعداء، وكانت البلاد بأمس الحاجة وأكثر من أي وقت مضى الى المعدات والأدوية وقد واجهت تحديا خطيرا حتى من أجل توفير الأقنعة اللازمة لحماية المواطنين.

وأكدت أنه في الوقت الحاضر وبعد مرور عام على وصول كورونا إلى إيران، يتم إنتاج جميع المستلزمات الصحية اللازمة بما في ذلك مجموعات التشخيص بوفرة في جميع أنحاء البلاد، مضيفة أنه يتم كذلك تصدير هذه المستلزمات حاليا إلى دول أخرى.

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
captcha