ايران: عودة اميركا للاتفاق النووي بحاجة فقط الى قرار سياسي منها لتنفيذ الالتزامات

نيويورك / 30 اذار/مارس/ارنا- اكدت البعثة الدبلوماسية الايرانية لدى منظمة الامم المتحدة بان عودة اميركا للاتفاق النووي ليست بحاجة الى اي خطة سوى قرار سياسي من قبل واشنطن لتنفيذ الالتزامات.

وافادت البعثة في تقرير لها في موقعها على "تويتر" الاثنين: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية على اتصال مع سائر المشاركين في الاتفاق النووي حول القضايا ذات الصلة.  

واضافت: ليس هنالك اي مقترح لانضمام الولايات المتحدة من جديد للاتفاق النووي. ان هذا الامر بحاجة فقط الى قرار سياسي من قبل الولايات المتحدة لتنفذ جميع التزاماتها وفقا للاتفاق بصورة فورية وكاملة وان تلتزم بالقرار 2231 (الصادر عن مجلس الامن الدولي بعد توقيع الاتفاق النووي عام 2015).

وكان موقع "بوليتيكو" الإلكتروني قد ادعى مساء الاثنين أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن ستقدم عرضًا جديدًا لإيران لكسر الجمود في الموضوع النووي.

ونقل الموقع عن "شخصين مطلعين" قولهما إن مسؤولي إدارة بايدن سيقدمون اقتراحا جديدا هذا الأسبوع لبدء محادثات مع إيران.

وبحسب أحد المصادر ، فإن الاقتراح يدعو إيران إلى تعليق بعض الأنشطة النووية ، مثل العمل على أجهزة الطرد المركزي المتطورة وتخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المئة ، مقابل رفع بعض العقوبات الاقتصادية.

وأكد المصدر أن العمل على تفاصيل الخطة مايزال مستمرا.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha