٠٢‏/٠٤‏/٢٠٢١, ٥:١٨ م
رقم الصحفي: 2461
رمز الخبر: 84281683
٠ Persons

سمات

ظريف: لن يجري اي لقاء بين ايران واميركا

طهران / 2 نيسان / ابريل /ارنا- اعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اتفاق طهران وبقية أعضاء الاتفاق النووي على عقد اجتماع حضوري في فيينا، مؤكداً أنه سوف لن يكون هنالك اي لقاء بين إيران واميركا.

وكتب ظريف في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" في ختام الاجتماع الافتراضي للجنة المشتركة للاتفاق النووي اليوم الجمعة: في الاجتماع الافتراضي للجنة المشتركة للاتفاق النووي، اتفقت إيران والاتحاد الأوروبي و 3 دول أوروبية بالإضافة إلى الصين وروسيا على استئناف المفاوضات المباشرة يوم الثلاثاء المقبل في فيينا.

واضاف: الهدف (من استئناف المفاوضات المباشرة) هو وضع اللمسات الأخيرة سريعا على التدابير المتعلقة برفع الحظر والإجراءات النووية من أجل رفع جميع اجراءات الحظر (المفروضة على إيران)، وبعد ذلك ستقوم إيران بوقف اجراءاتها التعويضية.

وعلق وزير الخارجية الإيراني في ختام التغريدة على مزاعم صحيفة "وول ستريت جورنال" حول مشاركة اميركا في اجتماع اللجنة المشتركة يوم الثلاثاء المقبل، قائلا: لن يكون هنالك اي لقاء بين إيران واميركا. (مثل هذا اللقاء) غير ضروري.

وقد اكد مساعد الخارجية الايرانية للشؤون السياسية عباس عراقجي بان الوفد الايراني لن يجري اي مفاوضات في اي مستوى كان مع الوفد الاميركي.

وقال عراقجي في تصريحه للصحفيين حول نبأ افاد بحضور اميركا في الاجتماع القادم للجنة المشتركة للاتفاق النووي في فيينا: ان اجتماع فيينا الذي يشارك فيه الوفد الايراني هو اجتماع للجنة المشتركة للاتفاق النووي يعقد بهدف عودة اميركا المحتملة للاتفاق وسيحضره الاعضاء الحاليون (ايران ودول مجموعة 4+1) فقط.  

واضاف: ان اميركا لن تحضر اي اجتماع تحضره ايران ومن ضمنه اجتماع الاتفاق النووي وهذا امر حاسم.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" قد ادعت بان اميركا ستحضر في فيينا يوم الثلاثاء تزامنا مع اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي ولكن لن تجري مفاوضات مباشرة مع ايران.

وقال عراقجي: لو ارادت سائر اطراف الاتفاق النووي اجراء مشاورات ثنائية او متعددة الاطراف مع اميركا حول الاجراءات التي يجب على اميركا ان تتخذها، سواء في فيينا او في اي مكان اخر، فهو امر يعود لهم وبطبيعة الحال فقد سبق ان جرى مثل هذا الامر.  

واكد مساعد الخارجية الايراني قائلا: ان الوفد ايراني لن يجري اي مفاوضات مع الوفد الاميركي في اي مستوى كان.

وقد اعتبر مساعد الخارجية الايرانية للشؤون السياسية عباس عراقجي، الغاء الحظر الاميركي الخطوة الاولى لاحياء الاتفاق النووي.

جاء ذلك في تصريح ادلى به عراقجي اليوم الجمعة خلال الاجتماع الـ 18 للجنة المشتركة للاتفاق النووي الذي عقد افتراضيا برئاسة مساعد امين عام جهاز الخدمة الخارجية للاتحاد الاوروبي انريكة مورا بالنيابة عن الممثل الاعلى للسياسة الخارجية للاتحاد وبحضور مندوبي الصين وروسيا وفرنسا وبريطانيا والمانيا وايران على مستوى المساعدين والمدراء السياسيين بوزارات الخارجية لهذه الدول.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha