محافظ البنك المركزي: تمكنا من تجاوز المرحلة الصعبة جدا والضغوط القصوى

طهران / 9 نيسان / ابريل /ارنا- اكد محافظ البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي بان البلاد تمكنت من تجاوز المرحلة الصعبة جدا والضغوط القصوى بدعم من قائد الثورة والحكومة وهمم الشعب.

وقال همتي في تصريح له مساء الخميس عبر تطبيق "كلوب هاوس": ان الضغوط التي فرضت على البلاد خلال الاشهر 32 الماضية خلقت مشاكل اكثر جدية لكننا وبدعم من قائد الثورة والحكومة وهمم الشعب قد تجاوزنا هذه المرحلة الصعبة جدا والضغوط القصوى.  

واعتبر موضوع القائمة السوداء لـ "FATF" بانه الحق صدمة اخرى بالبلاد وقال: ان احداثا سيئة جدا وقعت العام الماضي (العام الايراني انتهى في 20 اذار/مارس) منها تفشي جائحة كورونا وانخفاض اسعار النفط العالمية الى تحت 10 دولارات وقطع صادرات السلع بسبب كورونا والانخفاض الشديد في سعر البنزين وانخفاض الطلب على المنتوجات البتروكيمياوية والصلب.  

واضاف: انه لهذه الاسباب لم ترد الى البلاد اي عملة صعبة وانخفضت صادراتنا النفطية الى ادنى مستوى لها خلال شهري ايار/ مايو وحزيران/ يونيو، وكانت كل هذه الامور قد وجهت صدمة لسوق العملة الصعبة.

واشار الى ان فرض الحظر الثانوني من قبل اميركا على 18 بنكا ايرانيا قد وجه ضربة لسوق العملة الصعبة الايرانية على الصعيد الدولي، لافتا الى اجراءات البنك المركزي ومنها بيع الاوراق المالية لمعالجة العجز في الموازنة والسيطرة على تشديد التضخم.

واوضح بانه سيعلن في القريب العاجل عن انباء جيدة جدا حول السيطرة على غسيل الاموال، وقال ان السيطرة في هذا المجال بلغت 5 اضعاف ما كانت عليه في العام الماضي.

وصرح بان الخروج من اللائحة السوداء لمجموعة العمل المالي الدولية  FATF رهن بالمصادقة على لوائحها واضاف: ان الانضمام لهذه المجموعة يعد من ضرورات الانشطة البنكية وفي حال عدم المصادقة عليها سنواجه مشاكل في المبادلات البنكية خاصة في حال رفع الحظر.

كما اشار الى طلب تقدمت به ايران للحصول على قرض بقيمة 5 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي لمواجهة ظروف كورونا الا ان ضغوط اميركا منعت الصندوق من ذلك وقال انه وجه عدة رسائل بهذا الصدد وسيتابع ذلك لاستيفاء حق ايران.

واوضح بانه لم يحصل اي جديد بشان الارصدة المالية الايرانية المجمدة في كوريا الجنوبية وبالغة 7 مليارات دولار وقال: ان هذه الارصدة يجب الافراج عنها فورا وسنتابع بالتاكيد ايضا قضية استيفاء الغرامة ازاء ذلك.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 13 =