وزيرة الصناعات الدفاعية الباكستانية تحضر مراسم تدشين ثالث معبر حدودي مع ايران

اسلام اباد / 20 نيسان / ابريل / ارنا – تعتزم وزيرة الصناعات الدفاعية في باكستان" السيدة زبيدة جلال خان" حضور مراسم تدشين ثالث معبر حدودي رسمي مع ايران؛ في منطقة "مند" الباكستانية و"بيشين" الايرانية (بمحافظة سيستان وبلوجستان -جنوب شرقي البلاد). 

وفي تصريح لمراسل "ارنا" لدى باكستان اليوم الثلاثاء، اعلنت السيدة "جلال خان"، انها ستحضر مراسم تدشين المعبر الحدودي الثالث بين ايران وباكستان التي ستعقد غدا الاربعاء؛ باعتبارها ممثلة حكومة اسلام اباد الفدرالية لمتابعة المشاريع المتعلقة بانشاء المنافذ الحدودية الجديدة مع ايران. 

وفي سياق متصل، اعرب المتحدث باسم الخارجية الباكستانية "زاهد حفيظ تشودري" عن ارتياح بلاده لزيادة عدد المنافذ الحدودية الرسمية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال تشودري في تصريح للصحافيين : ان تدشين معبر "بيشين – مند" الحدودي سيشكل خطوة اخرى من جانب البلدين الجارين باتجاه تعزيز التجارة المشتركة والتعامل الحدودي وتاكيدا الارتقاء بالمستوى المعيشي للشعبين الباكستاني والايراني.  

يذكر ان وزارة الطرق واعمار المدن الايرانية اعلنت اليوم، ان الوزير "محمد اسلامي" سيتوجه غدا الاربعاء الى محافظة سيستان وبلوجستان؛ حيث سيقوم بتدشين معبر "بيشين –مند" الحدودي الرسمي الثالث مع باكستان؛ خلال مراسم خاصة بمشاركة جمع من كبار المسؤولين لدى وزارات الطرق والصناعة والخارجية، ونواب في البرلمان ورئيس مصلحة الجمارك الايرانية ومسؤوليين محليين، الى جانب ممثلين عن السفارة الباكستانية في طهران. 

علما، ان حركة العبور الرسمية البرية بين ايران وباكستان، تتم حاليا عبر منفذي "ميرجاوة" و"جالق" في شمال وشرق محافظة سيستان بلوجستان؛ بينما يقع المعبر الحدودي الجديد بمدينة سارك، اقصى جنوبي المحافظة.

والجدير بالذكر ايضا، ان تدشين هذا المعبر الحدودي سيتزامن مع زيارة وزير الخارجية الباكستاني "شاه محمود قريشي" الحالية والتي تستغرق ثلاثة ايام، الى طهران.

انتهى** ح ع 

تعليقك

You are replying to: .
6 + 12 =