الشيخ همام حمودي: موقف ايران في المفاوضات النووية مبدئي شجاع

بغداد / 24 نيسان / ابريل /ارنا- وصف الشيخ همام حمودي رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي، اصرار ايران في مفاوضات فيينا على الرفع الكامل للعقوبات بانه "موقف مبدئي شجاع، أثبت من خلاله المفاوض الايراني انه النموذج الذي يجب الاحتذاء به في المنازعات الدولية وحفظ الحقوق السيادية الوطنية".

وافادت وكالة "براثا" ان ذلك جاء خلال استقبال الشيخ همام حمودي رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي الجمعة سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في بغداد إيرج مسجدي الذي قدم لسماحته التهاني بنجاح أعمال المؤتمر العام للهيئة العامة واعادة انتخابه رئيسا للمجلس.

بدوره قدم الشيخ حمودي التعازي بوفاة العميد محمد حجازي نائب قائد قوة "القدس"، مشيدا بما كان يتحلى به الفقيد من عقلية فذة ورؤى مخلصة لقضايا الأمة.

وخلال اللقاء، بحث الطرفان تطور علاقات البلدين، وأوضاع المنطقة، واكدا أهمية العراق كمحور استقرار المنطقة، وأن ما يتبناه من مبادرات إقليمية تؤكد مكانته كلاعب أساسي في صناعة السلام، ومستقبل شعوبها، واشارا الى ان وحدة الصف العراقي بكل مكوناته وإرادة أبنائه كفيلة بتحقيق التغيير الحقيقي الذي ينشده كل العراقيين.

كما تم استعراض مجريات المباحثات الايرانية النووية، والاصرار الايراني على الرفع الكامل للعقوبات عن الجمهورية الاسلامية، حيث وصف الشيخ حمودي ذلك بأنه "موقف مبدئي شجاع، أثبت من خلاله المفاوض الايراني انه النموذج الذي يجب الاحتذاء به في المنازعات الدولية وحفظ الحقوق السيادية الوطنية".

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
captcha